mosk

إيلون ماسك يطرد 50% من موظفي “تويتر”

بدأت رسائل البريد الإلكتروني في الوصول إلى صناديق البريد الشخصية لموظفي شركة “تويتر، في ساعات الصباح الباكر من اليوم الجمعة: “اليوم هو آخر يوم عمل لك في الشركة”، كما ورد في الرسالة.

بينما كان الناس يقومون بتحديث أعمالهم وحساباتهم الشخصية بشكل محموم لمعرفة مصيرهم، سعى المالك الجديد إيلون ماسك للدفاع عن قراره بإنهاء آلاف الوظائف. وقال إن الشركة شهدت “انخفاضًا هائلاً في الإيرادات” بسبب هروب المعلنين من الإعلان على الشبكة.

لقد كان أسبوعًا حافلًا بالأحداث بالنسبة لتويتر. منذ توليه منصب رئيس الشركة الأسبوع الماضي، جمع ماسك فريقًا انتقاليًا من المقربين للمساعدة في تحديد التخفيضات العميقة في التكلفة والطرق السريعة لزيادة الإيرادات. من المتوقع أن تؤثر تخفيضات القوى العاملة في مختلف دول العالم على 3700 وظيفة – حوالي نصف موظفي الشركة.

في الوقت نفسه، يتسابق الموظفون المتبقون لتطوير أدوات جديدة يمكن بيعها للمستخدمين بهدف تعزيز الإيرادات. الأكثر إلحاحًا هو برنامج الاشتراك المنقح الذي سيسمح، من بين الامتيازات الأخرى، لأي شخص بالحصول على الشارة الزرقاء إذا دفع 8 دولارات شهريًا. حاليًا، العلامات مجانية، وتستخدم كتسمية للحسابات التي تم التحقق منها للمشاهير والسياسيين والصحفيين وغيرهم من الشخصيات العامة لتمييزها عن المحتالين.

استحوذ ماسك على “تويتر” بكمية كبيرة من الديون، وقال الملياردير إنهم “بحاجة إلى دفع الفواتير”. وقد قوبل برنامج الشارة الزرقاء الذي تم ترتيبه على عجل، والذي يمكن أن يرى النور في أقرب وقت الأسبوع المقبل، بغضب من المستخدمين المشهورين على “تويتر”، فيما استجاب ماسك وفريقه الانتقالي بسخرية. كتب ماسك رداً على النائبة الأميركية ألكساندريا أوكاسيو-كورتيز، التي انتقدت فكرة جعل الناس يدفعون باسم “حرية التعبير”: “نقدر ملاحظاتك، والآن ادفع 8 دولارات”.

عن نوال ثابت

شاهد أيضاً

froid

ابتكار طريقة جديدة تماما لتبريد الأشياء

تنقل أنظمة التبريد النموذجية الحرارة بعيدا عن فضاء البراد عبر غاز يبرد أثناء تمدده بعيدا. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS
الحدث