شريط الأخبار
آن هيدالغو، عمدة باريس الإشتراكية

الإنتخابات الرئاسية الفرنسية 2022 : عمدة باريس الإشتراكية آن هيدالغو تعلن ترشحها رسميا

ميديا ناو بلوس

 

بعد تردد، أعلنت آن هيدالغو رسميا  ترشها للانتخابات الرئاسية الفرنسية 2022 تحت راية الحزب الاشتراكي.  وتريد عمدة باريس مضاعفة رواتب موظفي قطاع التربية، كما وعدت بأن النساء سيحصلن “أخيرا على المساواة التامة والكاملة في الأجور كما في المسار المهني”.

 “مستقبلا زاهرا لأطفالنا” بهذه الكلمات كشفت الأحد الماضي في خطابها بمدينة روان (غرب فرنسا) عن خوضها غمار رئاسيات 2022.

هيدالغو هي أول امرأة تتربع على عرش بلدية باريس في تاريخ فرنسا. تم انتخابها للمرة الأولى في 2014 لخلافة العمدة السابق برتران دولانوي. ثم أعيد انتخابها لولاية ثانية في 2020.

وتحظى بدعم كبير من قبل سكان العاصمة الفرنسية الذين يرون فيها امرأة تجمع بين الدفاع عن البيئة والعمل على تحسين ظروف معيشتهم. لكن الرهان هذه المرة ليس بالسهل، فهي مطالبة بإقناع جميع الفرنسيين، وليس الباريسيين فقط، بأنها المرأة المناسبة لقيادة فرنسا، وجعلها تتلألأ بين الأمم.

تعد هيدالغو من بين رؤساء البلديات الأوائل الذين فرضوا الدراجات الهوائية كوسيلة تنقل جديدة في مدنهم، معلنة بذلك حربا ضروسا ضد السيارات، إذ قامت بخفض عدد الأماكن المخصصة لركنها، فيما قامت أيضا برفع سعر تذكرة الركن من 10 يورو شهريا إلى 35 يورو.

ولا تزال عمدة باريس متمسكة بنفس الوعد، وهو التحول البيئي ليس فقط لباريس بل لفرنسا كلها. وقالت في خطابها الأحد في هذا الشأن: “علينا أن ننجز التحول البيئي” فيما وعدت بالكشف عن “خطة لخمس سنوات لإزالة الكربون من اقتصادنا”.

من جهة أخرى، أعلنت أنها في حال فازت بمنصب رئيسة فرنسا، فستفتح “مفاوضات لزيادة الأجور وتوسيع اللامركزية” ومواضيع أخرى مثل الحق في الموت بكرامة.

 

 

عن Nawel

شاهد أيضاً

محاكمة هجمات 13 نوفمبر بباريس : صلاح عبد السلام ” إستهدفنا فرنسا لأنها هاجمت تنظيم الدولة الإسلامية”

مشاهدات: 40 ميديا ناو بلوس     في اليوم السادس من محاكمة هجمات 13 نوفمبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook
MEDIANAWPLUS