1

رئاسيات 2022 : مارين لو بان تخفق من جديد في مقابلة العودة أمام إيمانويل ماكرون

في محطة إنتظرها الفرنسيون أكثر من أي موعد خلال هذه الإنتخابات الفرنسية الإستثنائية، تواجه المرشحان المتأهلان للدور الثاني من الإستحقاقات، كلا من زعيمة التجمع الوطني لليمين المتطرف و الرئيس المنتهية ولايته المرشح إيمانويل ماكرون، مساء الأربعاء 20 أفريل على مدار ساعتين و نصف من النقاش حول ثمانية مواضيع تشغل المواطن الفرنسي تتصدرها القدرة الشرائية.

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

قبيل أربعة أيام من موعد الحسم الذي ستفصل صناديق الإقتراع فيه، بين المرشحين في 24 أفريل المقبل، أخفقت مرشحة التجمع الوطني لليمين المتطرف مارين لو بان، من جديد، في مناظرة العودة التلفزيونية بين الدورتين الإنتخابيتين، التي جمعت بينها و بين منافسها الرئيس المنتهية ولايته المرشح إيمانويل ماكرون، الأربعاء 20 أفريل.

لم تنجح مرشحة اليمين المتطرف مارين لو بان في فرض نفسها في النقاش الذي تابعه الملايين من الفرنسيين، و بقيت من حيث الشكل تبدو أكثر هدودء” ، مسجلة نقاطا إيجابية أمام منافسها،و كأن همها الوحيد كان إلغاء صورة التمرين السابق لسنة 2017 من ذهنية الفرنسيين بالظهور بوجه جديد بعيد عن الواقع و بتحضير قليل لأدق التفاصيل التقنية للملفات المطروحة.

و طويت المقابلة منذ الوهلة الأولى لصالح الرئيس المنتهية ولايته المرشح إيمانويل ماكرون، هذا الأخير إستعمل سياسة الهجوم، لبرنامج مارين لو بان المرتكز على القدرة الشرائية، الذي لم يكن محبوكا بالنسبة لديها.محرجا إياها بأنها لم تذكر ” البطالة ” لو مرة واحدة في الإثنتين و العشرين ( 22 ) مقترحا من شق برنامجها المخصص للقدرة الشرائية.

ثم كان الفصل الثاني بمثابة الضربة القاضية التي أنهت المناظرة في الدقائق الأولى عندما تم التطرق إلى الملف الدولي و الحرب الدائرة حاليا في أوكرانيا عقب الغزو الروسي.

و هاجم إيمانويل ماكرون، منافسته مارين لوبان، بصفة مباشرة حول روسيا قائلا ” عندما تتحدثين إلى البنكي فإنكي تتحدثين إلى روسيا.. هذا هو المشكل ..السيدة لو بان “، في إشارة منه إلى قرض 9 ملايين أورو الذي إقترضته من بنك روسي قريب من أشخاص سابقين في الجيش الروسي، من أجل تمويل حملتها السابقة لسنة 2017 .

و إتهم ماكرون منافسته ” بالتبعية لروسيا و لبوتين”، قائلا ” مصالحكي مرتبطة مباشرة بالسلطة في روسيا”.

” خطأ أنا إمرأة حرة، أنا مناضلة و أظهرت ذلك مدى حياتي”، أجابت مارين لو بان، التي بررت بأن القرض التي تحصلت عليه  جاء في الوقت الذي رفضت فيه البنوك الفرنسية منحها ذلك.

” أنتم تعلمون بأن مسألة التسديد تتطلب وقتا طويلا ، نحن حزب فقير ، و لكن ذلك لن ينقص من شرفنا”، بررت مرشحة التجمع الوطني.

عن Nawel Thabet

شاهد أيضاً

inbound7117883581329136590

فرق إنقاذ فرنسية تتوجه نحو تركيا لتقديم الدعم الميداني

أطلقت تركيا نداءا عاجلا للحصول على مساعدة دولية على إثر زلزال مدمر بقوة 7.8 درجة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS
الحدث