شريط الأخبار
Ek8VrYwUcAMYl5i

فرنسا : رئيس الوزراء كاستيكس” الإبقاء على إجراءات الحجر التعزيزية خلال الأسبوعين القادمين… فرنسا تواجه موجة ثانية جد قاسية”

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

عرض مساء اليوم الخميس 12 نوفمبر رئيس الوزراء جون كاستيكس، خلال مؤتمر صحفي، جملة من التدابير الجديدة التي سيتم إعتمادها خلال الأسبوعين القادمين المتبقيين من فترة الحجر الصحي المفروضة في 28 أكتوبر الماضي.وترأس كاستكس صباح الخميس 12 نوفمبر مجلسا للدفاع برفقة وزراء الصحة أوليفييه فيران، والاقتصاد برونو لومير، والتربية جان ميشيل بلانكير.

و قال جون كاستيكس خلال عرضه لحصيلة أسبوعين من الحجر الصحي الثاني بأن ” فرنسا تواجه موجة ثانية جد قاسية” مضيفا بأن المستشفيات تجاوت قدرات إستيعابها مقارنة بشهر أفريل في الموجة الأولى. و يوجد 4803 مريضا داخل مصالح العناية المركزة حيث تسجل فرنسا حالة عدوى كل 30 ثانية و تحصي حالة واحدة من 4.

و أردف بأن الموجة الثانية ستبلغ ذروتها خلال الأسبوع القادم ، مبرزا بأن إستراتيجية الحجر الصحي الثاني أتت بثمارها بدليل أن منحنى معدل الإيجابية بالإصابة بفيروس كورونا بدأ ينحدر و يتراجع .

و أكد بأن الإجراءات التعزيزية التي يعرفها الحجر الصحي الثاني لن تتغير و ستبقى على حالها و لن تتم إعادة فتح المحلات التجارية و المتاجر غير أساسية.

و  دعا جون كاستيكس إلى إحترام هذه الإجراءات، موضحا بأنه أعطى تعليمات لوزير الداخلية من أجل تعزيز المراقبة و تسليط غرامات على المخالفين.

و في ذات الصدد كشف عن إجراء 580.000  مراقبة منذ تاريخ 30 أكتوبر تم تحرير 88.455 مخالفة بينها  300 مؤسسة كانت مفتوحة لإستقبال الجمهور.

بعد أسبوعين من دخول إجراءات الحجر الصحي الثاني حيز التنفيذ في فرنسا بسبب الموجة الثانية من وباء فيروس كورونا،

وترأس كاستكس صباح الخميس 12 نوفمبر مجلسا للدفاع برفقة وزراء الصحة أوليفييه فيران، والاقتصاد برونو لومير، والتربية جان ميشيل بلانكير.

وكان الرئيس إيمانويل ماكرون قد  أعلن في 28 أكتوبر  إعادة فرض حجر صحي ثان شامل لشهر كامل للتخفيف من حدة الإنتشار الواسع لفيروس كورونا خلال هذه الموجة الثانية.

وحذر ماكرون في خطاب ألقاه على الفرنسيين من أن بلاده قد تسجل “400 ألف وفاة إضافية على الأقل” في غضون أشهر في حال عدم التحرك.

و أردف حينها “البعض يؤيد عدم القيام بشيء وترك الفيروس يتنقل، وهذا ما نسميه البحث عن المناعة الجماعية (…) المجلس العلمي قيّم تبعات هذا الخيار، وهي لا ترحم. على المدى القصير جداً، هذا يعني إجراء فرز بين المرضى في المستشفى وتسجيل 400 ألف وفاة إضافية على الأقل في غضون أشهر قليلة (…) فرنسا لن تتبنى هذه الاستراتيجية أبداً”.

و تجدر الإشارة إلى أن فرنسا سجلت الأربعاء 11 نوفمبر، 329 حالة وفاة خلال الـ24 ساعة الأخيرة بفيروس كورونا ليصل عدد الوفيات إلى 42.535 وعدد الإصابات المؤكدة 1.865.538، فيما تعيش البلاد في ظل حجر صحي ثان فرضته السلطات لغاية الفاتح من ديسمبر للحد من تفشي فيروس كورونا .

 

 

عن Nawel

شاهد أيضاً

Unknown copie 47 1

أزمة الغواصات : محادثات هاتفية بين جو بايدن و إيمانويل ماكرون خلال الأيام المقبلة

مشاهدات: 46 ميديا ناو بلوس   بالرغم أزمة الغواصات القائمة بين فرنسا و شريكيها التاريخيين، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS