Unknown copie 8

فيروس كورونا : فرنسا تظفر بمساعدات 40 مليار أورو من خطة الإتحاد الأوروبي لإطلاق الإنعاش الإقتصادي

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

ظفرت فرنسا بحصة 40 مليار أورو من أصل قيمة المساعدات الأوروبية المقدرة ب  390 مليار أورو، لإنقاذ تنميتها الإقتصادية حسبما كشفت عنه الإليزيه في تغريدة ” الإتفاق الأوروبي سيضمن لفرنسا ميزانية بقيمة 40 مليار أورو للقيام بمخطط الإنعاش الإقتصادي الوطني”.

و قال وزير الإقتصاد ” برونو لو مير ”  صباح اليوم الثلاثاء 21 جويلية عبر أثير ” كنا في إنتظار هذه الميزانية لإطلاق الإقتصاد الوطني “.

و أخيرا، بعد خمسة أيام و أربعة ليال بيضاء،  من المفاوضات الساخنة و الحافلة بالتوترات بين قادة الإتحاد الأوروبي ال 27، في قمة إستثنائية، تم التوصل إلى إتفاق تاريخي بضخ ميزانية في شكل قرض مشترك  قيمته 750 مليار أورو لمواجهة جائحة كورونا.

جاء ذلك عقب إعلان رئيس الإتحاد الأوروبي، شارل ميشال في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء 21 جويلية، عن توصل إلى خطة في سابقة من نوعها للنهوض بإقتصادات الدول الأوروبية لتجاوز الأزمة الصحية العالمية الراهنة.

ووصف رئيس الجمهورية إيمانويل ماكرون في تغريدة له  على حسابه تويتر في حدود 5:33 دقيقة هذا اليوم الموافق ل الثلاثاء 21 جويلية “باليوم التاريخي”، قائلا : إنه تغيير تاريخي تم التوصل إلى مخطط لإطلاق الإنعاش الإقتصادي للإجابة عن هذه الأزمة بطريقة تضامنية و بالإستثمار في مستقبلنا… لم نفعله قط في السابق و فرنسا حملت هذا الطموح بلا كلل”.

 

وكانت مهمة الزوج الفرانكو- ألماني جد شاقة وسط حدة المفاوضات التي إستمرت خمسة أيام و أربعة ليال بيضاء، للتوصل إلى إتفاق تاريخي أمام إصدامها بمعارضة شديدة من قبل دول الشمال “المقتصدة ” ماليا أو بما يعرف بدول ” الثلاجة” و يتعلق الأمر بهولندا ، الدانمارك، السويد و فيلندا.

 

و أبدت المستشارة الألمانية أنجيلا ماركيل إرتياحها للإتفاق التاريخي المتوصل إليه قائلة ” مازال بالإمكان التحرك معا في أوروبا “، بالرغم من المفاوضات الصعبة التي عرفتها القمة لكن أوروبا أثبتت أنها متحدة.

و تتلخص الخطة في ميزانية تقدر ب 750 مليار أورو عبارة عن قرض مشترك،  لدعم الإقتصاد الزوروبي الذي يواجه أزمة صحية نادرة لم تشهدها القارة العجوز منذ الحرب العالمية الثانية.

و تتوزع الميزانية على شطرين يمثل الشطر الأول قيمة 390 مليار أورو من المساعدات حيث ستمنح هذه الأخيرة للدول الأكثر تضررا من جائحة كورونا فيما تم الإبقاء على الشطر الثاني بقيمة  360 مليار أورو من القروض.

و ستستفيد إيطاليا أكثر الدول الأوروبية تنضررا من قرابة 82 مليار أورو تليها إسبانيا بأزيد من 77 مليار أورو و بعدها فرنسا بقرابة 40 مليار أورو.

عن نوال ثابت

شاهد أيضاً

inbound1686793244888964577

الولايات المتحدة الأمريكية والمغرب يطلقان مناورات عسكرية قرب الحدود الجزائرية بمشاركة إسرائيلية لأول مرة

في سياق إقليمي يطغى عليه استمرار التوتر مع الجارة الجزائر، أطلقت الولايات المتحدة والمغرب الإثنين، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS
الحدث