WhatsApp Image 2022 05 27 at 17.00.28

مذكرة تفاهم بين سوناطراك وإيني لاستغلال الهيدروجين الأخضر

توصّلت الخميس، شركة الطاقة الإيطالية العملاقة “إيني”، والمجمّع العمومي الجزائري لاستغلال الموارد البترولية “سوناطراك”، إلى توقيع مذكرة تفاهم لاستغلال الهيدروجين الأخضر، خلال زيارة الدولة التي يجريها حاليا الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، إلى روما، بعد أيام من زيارة رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي إلى الجزائر.  

هدى مشاشبي

ووقّع الاتفاق الذي جرى بالعاصمة الإيطالية روما، الرئيس المدير العام لمجمّع سوناطراك توفيق حكار والمدير العام لمجمع إيني الإيطالي كلاوديو ديسكالزي.

وقال الرئيس تبون خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيطالي سيرجيو ماتاريلا، إنه “سوف يتم توجيه كل زيادة في الإنتاج إلى الصديقة إيطاليا وفق الطلب، ولتكون هي الموزع عبر أوروبا”، وفق ما نقلت عنه وكالة الأنباء الجزائرية.

وكشف الرئيس الجزائري عن “اقتراح لإنجاز خط كابل بحري من الجزائر إلى ايطاليا، يتم من خلاله تموين إيطاليا مع إمكانية أن يمتد التموين إلى جزء من أوروبا بالطاقة الكهربائية”، وفق المصدر نفسه.

وبدوره، أشاد الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا، بالشراكة الاستراتيجية الطويلة بين البلدين، قائلا: “نحن ممتنون لجهود الجزائر لتعزيز هذا التعاون”.

وقالت شركة “إيني” في بيان لها إن “مذكرة التفاهم ستسمح لسوناطراك وإيني بتقييم إمكانات الغاز وفرص تسريع الاستغلال في حقول محددة اكتشفتها بالفعل سوناطراك في الجزائر”.

وأضافت الشركة الإيطالية، أن كميات الغاز المتوقعة من المناطق المشمولة بالاتفاق تبلغ نحو ثلاثة مليارات متر مكعب سنوي.

وأوضحت الشركة الإيطالية العملاقة، أن تلك الكميات “ستسهم في زيادة الطاقة التصديرية للجزائر إلى إيطاليا عبر خط أنابيب ترانسميد” الذي يمر تحت البحر.

وذكر البيان أن مذكرة التفاهم تشمل أيضا التقييم الفني والاقتصادي لمشروع تجريبي للهيدروجين الأخضر في بئر “رباع شمال” بالصحراء الجزائرية، وهو يهدف إلى الحدّ من البصمة الكربونية لمصنع الغاز في هذا الحقل”.، حسب بيان لسوناطراك.

وقالت الشركة الجزائرية، أن هذا الاتفاق هو “لبنة جديدة من لبنات التعاون المثمر في مجال الطاقة بين الجزائر وإيطاليا”.

وستسمح المذكرة “بتقييم الإمكانات المتوفرة من الغاز لتطوير متسارع للحقول المكتشفة من طرف سوناطراك، حيث يتوقع أن يبلغ حجم إنتاج الغاز من المناطق المعنية بالاتفاقية حوالي 3 مليارات متر مكعب سنويا”.

وستساعد هذه الاستثمارات في زيادة الطاقة التصديرية للجزائر نحو إيطاليا، عبر خط الأنابيب الدولي انريكو ماتييي / ترانسميد”.

وكان رئيس الوزراء الإيطالي، ماريو دراغي، أعلن في أفريل الماضي، عن اتفاق جزائري إيطالي، لزيادة الشحنات الجزائرية إلى إيطاليا عبر خط أنابيب ترانسميد بما يصل إلى تسعة مليارات متر مكعب سنويا بحلول 2023-2024

عن هدى مشاشبي

شاهد أيضاً

inbound2116299254502155075

المستشار الألماني: برلين تجري محادثات مع العراق بشأن استيراد الغاز الطبيعي

قال المستشار الألماني أولاف شولتس الجمعة 01/13 إن ألمانيا تجري محادثات مع الحكومة العراقية بشأن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS
الحدث