Unknown 8

مسلمو فرنسا قد يحيون عيد الفطر داخل المساجد هذا الأحد

نوال .ثابت / ميديا ناو بلوس

 

قررت حكومة ماكرون السماح بإعادة فتح و إحياء المناسبات الدينية داخل دور العبادة لمختلف الديانات بفرنسا، أربعة أيام مباشرة بعد قرار مجلس الدولة برفع منع هذه المناسبات جراء تفشي فيروس كورونا.

وكشف وزير الداخلية كريستوف كاستانير في بيان مساء الجمعة 22 ماي أنه “سيتم نشر مرسوم خلال الساعات القادمة يوضح الإجراءات التي سيتم تطبيقها بغية إحياء المناسبات الدينية” .

و جاء في البيان ” أماكن العبادة سيتم فتحها، كباقي الهيئات التي تستقبل الجمهور، في ظل إحترام طرق العزل الوقائية و كذا إجراءات التباعد الجسدي… على المسيرين إحترام هذه الإجراءات الخاصة بالتباعد الجسدي في مسافة لا تقل عن واحد متر بين شخصين مع تحديد  أقصى سقف للوافدين و كذا إجبارية وضع الكمامات”.

ويأتي هذا الإعلان بعد شهرين من غلق المساجد، كما يتزامن مع عشية عيد الفطر حيث يتأهب مسلمو فرنسا لإحياء هذه المناسبة المباركة المتممة لشهر رمضان.

ورحب الأمين العام لدى إتحاد الجمعيات المسلمة بسان سانت دوني “أويام 93″، أمحمد هنيش، بهذا الإعلان واصفا إياه بالخبر السار، قائلا بأنه سينتظر بشغف نشر المرسوم خلال الساعات القادمة”.

ما يعني بالنسبة إليه أولا كرئيس لمسجد بانتين الكبير” أن صلاة عيد الفطر ستتم داخل المساجد التي يرغب مسيروها في فتحها و إحياء هذه المناسبة بداخلها، مع تعزيز الإجراءات الوقائية و تطبيق كل التدابير التي سيتم نشرها من قبل الداخلية الفرنسية”.

و قال أمحمد هنيش ” مساجدنا التي تنطوي تحت راية “أويام 93” جاهزة لتطبيق هذه الإجراءات الوقائية بحذافيرها من أجل آداء صلاة عيد الفطر و إحياء فعالياته.. نتظر فقط الساعات القادمة “.

و في المقابل يبقى بعض ممثلي المكونة المسلمة بفرنسا، مترددين و في قلق جراء هذه الظروف الإستثنائية الوبائية ، مفضلين الإنتظار قليلا إلى غاية التأكد من عدم تأزم الوضع مجددا بفرنسا 12 يوما بعد رفع الحجر الصحي،تجنبا لتعريض حياة الأشخاص إلى الخطر، كما هو الحال بالنسبة للمجلس الفرنسي للديانة الإسلامية.

وكان مسجد باريس الكبير قد كشف، الجمعة 22 ماي،  عن عدم إقامة صلاة عيد الفطر بمسجد باريس الكبير، و ذلك مباشرة بعد إعلان لجنة الأهلة عن الأحد أول أيام عيد الفطر بفرنسا.

و تجدر الإشارة إلى أن مجلس الدولة كان قد أقر الإثنين الماضي برفع المنع المفروض على دور العبادة بفرنسا من قبل الحكومة جراء جائحة كورونا. واصفا ذلك ” بالمساس الخطير و غير شرعي لحرية الديانات.

و أمر بأن يدخل قرار رفع المنع  حيز التنفيذ في ظرف لا يتجاوز 8 أيام إعتبارا من صدور القرار.

 

 

 

 

عن نوال ثابت

شاهد أيضاً

inbound8742771523049642375

الحزب الرئاسي يختار “النهضة” اسما جديدا له عوض “الجمهورية إلى الأمام”..

غير حزب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون “الجمهورية إلى الأمام” اسمه رسميا السبت ليصبح حزب “النهضة”.  …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS
الحدث