energiesqq

مفوضة الطاقة الأوروبية: الجزائر ستظل شريكنا الاستراتيجي في الطاقة

انطلقت يوم الاثنين بالجزائر العاصمة أعمال الاجتماع السنوي الرابع رفيع المستوى لحوار الطاقة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي.

ويأتي الاجتماع الرابع في إطار آليات الحوار التي أرستها الشراكة الاستراتيجية بين الجزائر والاتحاد الأوروبي في مجال الطاقة.

وقالت مفوضة الطاقة الأوروبية قدري سيمسون، في تغريدة على “تويتر”: “انتهينا للتو من أعمال الاجتماع السنوي الرابع رفيع المستوى في الجزائر.

وأضافت: لطالما كانت الجزائر مورّدا موثوقا للغاز في الاتحاد الأوروبي وستظل شريكنا الاستراتيجي في الطاقة”.

وأكدت أنه تم الاتفاق على تطوير مشاريع تعاون جديدة مربحة للجانبين في الطاقة المتجددة والهيدروجين ومواصلة المناقشات حول خفض غاز الميثان.

وذكرت وكالة efe الإسبانية أن قدري سيمسون أوضح في مؤتمر صحفي مع وزير الطاقة والمعادن الجزائري محمد عرقاب، أنه يمكن تحقيق زيادة أحجام الغاز الجزائري المحتمل المتاح للتصدير إلى أوروبا بالتعاون مع الشركات الأوروبية التي تستغل مكامن الغاز الجديدة.

وسيعقد في 11 و12 أكتوبر 2022 أيضا منتدى الأعمال الجزائري الأوروبي الثاني حول الطاقة.

ويهدف منتدى الأعمال هذا إلى تعزيز الاستثمارات والشراكات الصناعية بين الشركات الجزائرية والأوروبية في قطاع الطاقة، والدخول في شراكات متبادلة المنفعة في ضوء الوضع الحالي للطاقة.

وسيشهد الحدث مشاركة ممثلين عن سفارات دول الاتحاد الأوروبي المعتمدين في الجزائر والوزارات والمؤسسات الوطنية، وكذلك الجمعيات الصناعية ومنظمات أصحاب العمل.

ويشمل البرنامج على لوحات رفيعة المستوى حول الغاز الطبيعي والطاقات الجديدة والمتجددة وكفاءة الطاقة والهيدروجين.

كما تم التخطيط لعقد اجتماعات ومعرض B2B لمناقشة الشراكة وفرص الاستثمار بين الجزائر والاتحاد الأوروبي.

وانعقد منتدى الأعمال الأول بين الجزائر والاتحاد الأوروبي في مايو 2016 في الجزائر العاصمة، وتميز بمشاركة قوية من المشغلين الجزائريين وشركات الاتحاد الأوروبي.

عن Nawel Thabet

شاهد أيضاً

بوتين

بوتين: روسيا مهدّدة “مجدداً” بـ”دبّابات ألمانية”

اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الخميس، أنّ بلاده مهدّدة “مجدّداً” بـ”دبّابات ألمانية”، في إشارة إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS
الحدث