6454d0febf00e 000 33ee6eb

وزير الخارجية الإيطالي أنطونيو تاياني: “أقل شيء يمكن أن تفعله لنا فرنسا هو الاعتذار”

طالب وزير الخارجية الإيطالي، الجمعة، باعتذار من وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان الذي أثارت تصريحاته حول عدم قدرة جورجيا ميلوني على إدارة الهجرة أزمة جديدة بين باريس وروما.

ميديا ناو بلوس/ وكالات

وصرح تاياني لصحيفة كورييري ديلا سيرا “لا يمكن لوزير خارجية أن يجرؤ على فعل ما فعله هذا السيد”، في إشارة إلى دارمانان.

وأوضح “إذا وجه شخص ما إساءة غير مبررة، فإن أقل ما يمكن أن يفعله هو الاعتذار. ولقد أساء في هذه الحالة إلى جميع الإيطاليين، وكذلك للحكومة ورئيسة الوزراء”.

من جهتها، دعت رئيسة الوزراء الفرنسية إليزابيث بورن، الجمعة، إلى “حوار هادىء” بين فرنسا وإيطاليا.

وصرحت بورن للصحافيين “أكرر أن إيطاليا شريك أساسي لفرنسا، وأن علاقتنا تقوم على الاحترام المتبادل، وأننا سنعطي الاولوية للتشاور والحوار الهادىء لمواصلة العمل معا”.

وفي محاولة لوقف التصعيد، أصدرت وزارة الخارجية الفرنسية توضيحاً قالت فيه إنها “تأمل” أن يُحدَّد موعد جديد لزيارة وزير الخارجية الإيطالي، حيث ألغى تاياني، الخميس، زيارة كانت مقررة إلى باريس بعد تصريحات وزير الداخلية الفرنسي.

وكتبت وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا بالإيطالية على تويتر “لقد تحادثت هاتفيا مع زميلي أنطونيو تاياني”. وأضافت “أكّدت له أنّ العلاقة بين إيطاليا وفرنسا تقوم على الاحترام المتبادل”.

بدوره، قال تاياني “لقد اتصلت بي كاترين كولونا مرتين لتعبّر عن أسفها، كانت ودودة جدّاً”، معتبراً أنّ التوضيحات التي قدّمتها باريس ما زالت “غير كافية”.

وفي اتصال مع وكالة فرانس برس الجمعة، لم ترغب وزارة الداخلية الفرنسية بالتعليق على موضوع طلب الحكومة الإيطالية من الجانب الفرنسي الاعتذار.

ويذكر أن دارمانان قد صرح لإذاعة آر.إم.سي بأن ميلوني “غير قادرة على حل مشاكل الهجرة التي انتُخبت على أساسها” واتهمها بالكذب على الناخبين بالقول إن بوسعها إنهاء أزمة وصول أعداد متزايدة من المهاجرين بالقوارب.

كما شبهها بالزعيمة الفرنسية اليمينية المتطرفة مارين لوبان، الخصم السياسي للرئيس إيمانويل ماكرون. وقال دارمانان “اليمين المتطرف لديه خصلة سيئة وهي الكذب على الناس”.

عن b.Ghoufrane

شاهد أيضاً

morderGaza

ادانة واسعة لاسرائيل اثر قصفها لموكب اغاثي اجنبي بقطاع غزة

بشدة غير مسبوقة دانت دول ومنظمات عدة، بينها الأمم المتحدة، “تجاهل القانون الدولي الإنساني” اثر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS