Connect with us

العالم

جنيف : أبي بشراي البشير ” الإتحاد الإفريقي شريك رئيسي في عملية التسوية الهادفة إلى تصفية الإستعمار من الصحراء الغربية” 

Published

on

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس / واص
  أكد عضو الأمانة الوطنية، ممثل جبهة البوليساريو  في أوروبا، أبي بشراي البشير، في كلمة له خلال ندوة دولية حول حقوق الإنسان بالصحراء الغربية بمجلس الأمم المتحدة بجنيف  الأربعاء 26 فيفري،  أن الإتحاد الإفريقي سيظل شريكا رئيسيا في عملية التسوية الهادفة إلى تصفية الإستعمار من الصحراء الغربية بإعتبارها أخر مستعمرة في القارة الإفريقية.
و قال بأنه بإمكان هذا الأخير،  المساهمة في حث الطرف المغربي على التراجع عن سياسته التي تعكس بوضوح غياب نية صادقة وإرادة حقيقة في إستئناف عملية التفاوض دون شروط مسبقة وبحسن نية كما دعا إلى ذلك مجلس الأمن الدولي مؤخرا.
“ولعل ما يفسره ذلك بصورة واضحة يضيف -المتحدث- هو الخطاب الأخير لملك المغرب  في 6 نوفمبر الماضي،  في ذكرى إجتياح الجيش المغربي للصحراء الغربية، بالتأكيد مجددا أن مقترحه التوسعي على حساب سيادة الشعب الصحراوي، كحل وحيد لتسوية النزاع  على حد تعبيره.”
 أوضح ممثل الجبهة بأوروبا، أن المغرب ظل بعيدا كل البعد عن تطلعات المجتمع الدولي وجهوده الهادفة إلى إنهاء نزاع الصحراء الغربية،  وغير مبالي بإلتزاماته لميثاق الإتحاد الإفريقي الذي صادق عليه قبل إنضمامه إلى المنظمة القارية في جانفي 2017، الداعية أساسا إلى احترام الحدود البلدان الأعضاء الموروثة غداة الإستقلال وسيادتها وسلامة أراضيها، بل إتجه إلى المطالبة بإستبعاد الجمهورية الصحراوية من الإتحاد في إنتهاك صارخ لمبدأ المساواة بين البلدان والحفاظ على وحدة المنظمة.
 وتطرق  أبي بشراي، إلى مخرجات فرقة العمل التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي المعنية بالسلام والأمن، التي عقدت مؤخرا اجتماعها التشاوري الهام في 11 فيفري المنصرم في أديس أبابا، حيث أكدت مجددًا تمسكها بالشرعية الدولية وشجعت الأطراف على المشاركة بشكل بناء ودون شروط مسبقة في العملية السياسية في الصحراء الغربية، إضافة إلى العديد من المبادرات والقرارات الأخرى فيما يخص الحالة في الصحراء الغربية، المرتبطة بعملية التفاوض التي أدت إلى إتفاق وقف إطلاق النار وبعد ذلك إلى إنشاء بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية في عام 1991.
 من جهة أخرى، أعرب الدبلوماسي الصحراوي عن أسفه الشديد لموقف بعض البلدان الأفريقية التي قبلت في الآونة الأخيرة المشاركة في الأنشطة غير المشروعة التي تنظمها دولة الاحتلال في الصحراء الغربية المحتلة،ضف إلى ذلك إقدام بعضهم فتح ممثليات قنصلية هناك، مشددا على أن هذا القرار يتعارض بشكل واضح مع مبادئ وروح ميثاق الأمم المتحدة وميثاق الاتحاد الأفريقي.
 وإختتم عضو الأمانة الوطنية، ممثل جبهة البوليساريو في أوروبا،أبي بشراي البشير، كلمته  بالتذكير بمخرجات مؤتمر فيينا العالمي لحقوق الإنسان لعام 1993،
إعتبر إنكار حق تقرير المصير، إنتهاك لحقوق الإنسان، فيما إعترفت الجمعية العام للأمم المتحدة  بأن التعاون الدولي يساهم في الحوار الحقيقي  والعمل الفعال للنظام الدولي لحقوق الإنسان بما يتفق مع المبادئ المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي بهدف المساهمة في  منع إنتهاكات حقوق الإنسان والحريات الأساسية.
وعليه  جدد المتحدث ذاته،  دعوة جبهة البوليساريو والحكومة الصحراوية،  إسبانيا السلطة المديرة قانونيا للإقليم وفرنسا بصفتها بلد الحريات وحقوق الإنسان السماح بإدراج  مهمة مراقبة حقوق الإنسان ضمن ولاية بعثة المينورسو،
كما طالب أيضا كلا من اللجنة الإفريقية لدى حقوق الإنسان والشعوب وآلياتها إلى مواصلة رصد جرائم الحرب في الصحراء الغربية، ومن المفوض السامي لحقوق الإنسان  التابع للأمم المتحدة إستئناف عمل البعثات الفنية التي بدأت عام 2015 دون تأخير على الأقل شرق الجدار وفي مخيمات اللاجئين  وتنفيذ برنامج  للتعاون  الفني عملا بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة (95/74).

العالم

الجزائر : توقيف 85 شابا كانوا يتأهبون للإبحار سرا على متن 7 قوارب بمستغانم

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

أوقفت مصالح الدرك الوطني بولاية مستغانم خلال 48 ساعة الماضية 85 مرشحا للهجرة غير الشرعية على اليابسة بمناطق متفرقة من الشريط الساحلي.
وأحبطت وحدات الدرك الوطني خلال الساعات الماضية عدة محاولات لمغادرة التراب الوطني بطريقة غير شرعية انطلاقا من سواحل ولاية مستغانم وحجزت 7 قوارب مجهزة بمحركات كانت معدة للإبحار السري.
وتم خلال هذه العمليات حجز مبالغ مالية بالعملة الوطنية (720 ألف دج) والأجنبية (1.000 أورو) كانت بحوزة الموقوفين ومعدات هذه الرحلات غير القانونية على غرار 56 دلو مملوء بالبنزين وبوصلات لتحديد الاتجاهات وعدة سترات للنجاة, يضيف المصدر ذاته.
وكانت ذات الوحدات قد تلقت نداء الخميس الماضي بعد انقلاب قارب للهجرة غير الشرعية في عرض البحر شمال أولاد بوغالم (90 كلم شرق مستغانم) والذي أدى إلى وفاة 8 أشخاص منهم 5 من نفس العائلة وبينهم خمسة أطفال وإنقاذ 5 أشخاص آخرين فيما لا تزال الأبحاث متواصلة عن مفقودين اثنين,

 

Continue Reading

العالم

الجزائر : الإبحار السري ل 15 حراقا بمستغانم يتحول إلى كابوس بوفاة 8 أشخاص بينهم 5 من عائلة واحدة

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 تلقت وحدات الدرك الوطني غرب الجزائر بمدينة مستغانم نداء إستغاثة الخميس الماضي بعد انقلاب قارب للهجرة غير الشرعية في عرض البحر شمال أولاد بوغالم (90 كلم شرق مستغانم) والذي أدى إلى وفاة 8 أشخاص منهم 5 من نفس العائلة وبينهم خمسة أطفال وإنقاذ 5 أشخاص آخرين فيما لا تزال الأبحاث متواصلة عن مفقودين اثنين.
أوقفت مصالح الدرك الوطني بولاية مستغانم خلال 48 ساعة الماضية 85 مرشحا للهجرة غير الشرعية على اليابسة بمناطق متفرقة من الشريط الساحلي.
وأحبطت وحدات الدرك الوطني خلال الساعات الماضية عدة محاولات لمغادرة التراب الوطني بطريقة غير شرعية انطلاقا من سواحل ولاية مستغانم وحجزت 7 قوارب مجهزة بمحركات كانت معدة للإبحار السري.
وتم خلال هذه العمليات حجز مبالغ مالية بالعملة الوطنية (720 ألف دج) والأجنبية (1.000 أورو) كانت بحوزة الموقوفين ومعدات هذه الرحلات غير القانونية على غرار 56 دلو مملوء بالبنزين وبوصلات لتحديد الاتجاهات وعدة سترات للنجاة, يضيف المصدر ذاته.

 

Continue Reading

العالم

الجزائر : رئيس أركان الجيش السعيد شنقريحة “إستفتاء أول نوفمبر… محطة هامة لتحديد معالم الدولة الجزائرية الجديدة”

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أكد الفريق السعيد شنقريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، اليوم السبت 19 سبتمبر على هامش التنصيب الرسمي جمال حاج لعروسي قائدا للناحية العسكرية الثانية بوهران خلفا للراحل اللواء مفتاح صواب، أن الاستفتاء على الدستور المزمع تنظيمه أول نوفمبر القادم يعد “محطة هامة” على مسار تحديد معالم الدولة الجزائرية الجديدة “تجسيدا للتطلعات المشروعة لأجيال الاستقلال”، حسب بيان لوزارة الدفاع الوطني.
وفي كلمة توجيهية بثت إلى جميع وحدات الناحية عن طريق تقنية التحاضر عن بعد، أشار رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي إلى أن الجزائر “مقبلة في الأسابيع القليلة القادمة على تنظيم الاستفتاء على الدستور بتاريخ أول نوفمبر القادم”، واصفا هذا الموعد بـ”محطة هامة على مسار تحديد معالم الدولة الجزائرية الجديدة” التي وعد بها الرئيس تبون في حملته الانتخابية “تجسيدا للتطلعات المشروعة لأجيال الاستقلال”. وأكد الفريق شنقريحة في هذا الشأن أن القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي “ستبذل قصارى جهودها من أجل إنجاح هذا الموعد الانتخابي الحاسم من خلال دعمها الكامل لمساعي مؤسسات الدولة”، الرامية –كما قال– إلى تحقيق “نهضة الجزائر ورقيها من جديد” .
وأوضح بيان وزارة الدفاع الوطني في هذا الصدد أن رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي أسدى في هذا الخصوص بالذات تعليمات “صارمة” لكافة مكونات الجيش الوطني الشعبي ومصالح الأمن، بـ”ضرورة التحلي بأعلى درجات اليقظة والجاهزية والسهر على التأمين الشامل والكامل لهذا الاستفتاء”، لتمكين المواطنين، في كل ربوع الوطن، من أداء حقهم وواجبهم الانتخابي في “جو من الهدوء والسكينة” وذلك في إطار “المسؤولية الوطنية الجسيمة” وحفاظا على “أمن واستقرار بلادنا”.

 

Continue Reading

معلومات مهمة

  • MEDIANAWPLUS
  • Tél: + 33 6 81 29 10 48
  • Email: info@medianawplus.fr
  • Site Web: https://www.medianawplus.fr

ACTU DU MOMENT

Copyright MEDIANAWPLUS 2019 - Tous droits réservés - Réalisation Polydore Groupe

Facebook