Connect with us

فرنسا

فيروس كورونا : 833 حالة وفاة جديدة داخل المستشفيات و دور العجزة بفرنسا خلال 24 ساعة بمجموع 8911

Published

on

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

 

 

 

 

 

 

فرنسا تحصي هذا الإثنين 6 أفريل ،  إصابة مؤكدة بفيروس كورونا ،مع تخطي عتبة 8000 موتى، بمجموع 8911 بين المؤسسات الإستشفائية و الصحية الإجتماعية، حيث تم تسجيل 6494  حالة وفاة، داخل المستشفيات بزيادة أزيد من 400 خلال 24 ساعة الأخيرة و 2417 وفيات داخل دور العجزة، بزيادة 833 خلال 24 ساعة الأخيرة، حسب آخر حصيلة وطنية لوزير الصحة أوليفيه فيران.

تجاوزت فرنسا عتبة 70000  إصابة حيث سجلت 78478 إصابة على ترابها، يوجد بينهم 7072 في حالة خطيرة، تحت العناية المركزة .

ويذكر أن 60 % من المصابين الموجودين داخل الإنعاش تتجاوز  أعمارهم ما بين 60 و 80 سنة و،106 أشخاص تبلغ أعمارهم أقل من 30 سنة و 35  في المئة المتبقية تتعلق بالذين تقل  أعمارهم  60 سنة.

و يوجد 29722  شخص بالمستشفيات ، و آخرون يقبعون بمنازلهم ، من بينهم 17250 تعافوا كليا و غادرو المؤسسات الصحية منذ نهاية الأسبوع.

فيما تم تسجيل على مستوى دور العجزة 23620 إصابة مؤكدة و 2417 حالة وفاة على مستوى 3865 مؤسسة إجتماعية صحية.

حملة إختبارات واسعة داخل دور العجزة

وقال وزير الصحة أوليفيه فيران أنه ستتم مضاعفة الإختبارات الطبية داخل دور العجزة موضحا” مستشفى أمس لن يكون مستنشفى الغد و أن الأزمة الصحية تحتم إجراء التغييرات على النظام الصحي بفرنسا  و على المستشفى أن يتسلح للتصدي لمثل هذه الأزمات”.

ترتكز أغلب مجموعات الوباء في  مقاطعات لواز،هوت سافوا، ألزاس ، موربيون، هوت رين بمولوز و أيضا على مستوى فوج عائد من مصر، بالإضافة إلى إكتشاف مجموعة جديدة بأجاكسيو و باقي مدن جزيرة كورسيكا و 16 بلدية شرق مدينة مونبولييه،

و تم الكشف بأن هناك حاليا 6 نواحي ينتشر فيها بسرعة، و يتعلق الأمر بمنطقة إيل دو فرانس، أعالي فرنسا ( لي هوت دو فرانس) و غران إيست، أوفيرن أونالب، فرانش كونتيه و ناحية الوسط بفال دي لوار.

الأكاديمية الطبية تدعو إلى إرتداء القناع

دعت الأكادمية الطبية بإرتداء الأقنعة لكل الفرنسيين في الشوارع في حال رفع الحجر الصحي و، أيضا عند الذهاب لقضاء حاجياتهم.

إلغاء البكالوريا بفرنسا

تم إلغاء البكالوريا و شهادة التعليم الأسايسي بفرنسا مع الإعتماد على نقاط الإختبارات للفصل الأول و الثاني.

إدوارد فليب يعلن عن رفع الحجر الصحي تدريجيا حسب النواحي المتضررة

قال رئيس الوزراء إدوارد فليب بأن الحجر الصحي سيرفع تدريجيا، حسب النواحي المتضررة و حسب الشريحة العمرية للأشخاص حيث سيتم تطبيق إجراءآت رفع  الحجر حالة بحالة.

ماكرون يعلن تصنيع 10 آلاف جهاز تنفس و رفع إنتاج الأقنعة إلى 10 ملايين أسبوعيا

وعد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الثلاثاء 31 مارس من خلال قيامه بزيارة إلى مصنع الأقنعة بمقاطعة مان – إي – لوار عن تصنيع فرنسا 10 آلاف جهاز تنفس إلى جانب رفع إنتاج الأقنعة إلى 10 ملايين في الأسبوع.

كشف المدير العام لدى الصحة العمومية، جيروم سالومون، خلال مؤتمره اليومي الخاص بالحصيلة الوطنية لفيروس كورونا، عن وصول الدفعة الأولى من أصل 56 طائرة، من طلبية 1.7 مليار من الأقنعة إلبى فرنسا الإثنين 30 مارس المقدرة ب 10 ملايين قناع، فيما ستمتد الدفعات الأخرى على مدار الأسبوعين القادمين للقضاء على الندرة التي تعرفها فرنسا فيما يخص وسائل الحماية.

و ذكر جيروم سالومون بقدرة إستيعاب الطاقم الصحي بفرزنسا التي تصل إلى 40 مليون قناع.

كما ستصل طائرة أقنعة تابعة لطبيات الخواص تحمل على متنها 5 ملايين قناع نهار أمس الأحد 29 مارس بمطار غواسيه شارل ديغول.

15 يوم الأولى من شهر أفريل ستكون صعبة

قال رئيس الوزراء إ دوارد فليب، اليوم السبت 28 مارس، أن الخمسة عشر 15 يوم من شهر أفريل ستكون أكثير صعبوبة من الأسبوعين الماضيين ، موضحا أن الكفاح ضد وباء كورونا بالكاد يبدأ على التراب الفرنسي.

وأردف ” إنه كفاح يجب أن ننتصر فيه من خلال إحترام الإجراءات الإحترازية الموضوعة من قبل الحكومة” و ” أفضل تشكرات يتم تقديمها للطاقم الصحي تكمن في الإلتزام بالحجر و البقاء في المنازل”.

كما أفاد أن نصف البشرية موجودة حاليا، تحت الحجر الصحي عبر مختلف بلدان العالم، مبرزا بأن كل الأنظمة الصحية لدى مختلف بلدان العالم تواجه بشراسة هذا الوباء و هي تعاني من نقص الأقنعة و مختلف الإمكانيات لمكافحة كوفيد-19 .

وكان قد أعلن رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فليب من قصر الإليزيه ، الجمعة 27 مارس عن تمديد مدة الحجر الصحي بفرنسا إلى أسبوعين على الأقل، أي إلى غاية يوم الأربعاء 15 أفريل القادم، من أجل مواصلة التصدي لوباء فيروس كورونا.

و قال إدوارد فليب” هذه الفترة قد يتم تمديدها مرة أخرى إذا إقتضت الضرورة الصحية ذلك. أشكر كل الفرنسيين لتحضرهم ، صبرهم و تضامنهم. أضرب لكم موعدا غدا لشرح مفصل رفقة وزير الصحة أوليفييه فيران”، في تصريح له على هامش مجلس الوزراء.

وكان قبلها في الصبيحة قد صرح رئيس الوزراء، بأن” فرنسا دخلت في أزمة ستطول و ستكون صعبة و يجب التحلي بالصبر و علينا أن نصمد أمام هذا الوباء “.

كما حذر إدوارد فليب من خطورة المد المرتفع جدا قائلا بأن الأيام القادمة ستكون أكثر صعوبة”

و كان رئيس الجمهورية إيمانويل ماكرون قد أمر بفرض حجر صحي لمدة أسبوعين على الأقل، دخل حيز التنفيذ عند منتصف يوم الثلاثاء 17 مارس، للتصدي لوباء كورونا.

نقل  250  مريضا على متن الطائرات، القطارات، الباخرات و المروحيات

و،قال المدير العام لدى الصحة العمومية ، أنه تم التنسيق مع مختلف الوكالات الجهوية للصحة  عبر كامل التراب الفرنسي ، بغية نقل المرضى الموجودين في حالة حرجة ، على متن الطائرات العسكرية و كذا القطارات، من أجل تخفيف الضغط على  المستشفيات و تحرير أسرة قاعات الإنعاش على مستوى النواحي المتضررة.

و،كان قد إنطلق اليوم الخميس 26 مارس، قطار تي جي في طبي نحو مستشفيات أخرى بالنواحي الفرنسية، يقل على متنه 20 مصابا بفيروس كورونا في حالة خطيرة.

ووصل القطار  الذي إنطلق من محطة ستراسبورغ،بعد منتصف النهار إلـي محطة أونجيه ثم ناننت و لا روش سور – إييون، بداخله 6 من أفراد الطاقم الصحي.

و تعد هذا العملية سابقة من نوعها في فرنسا و الأولى بأوروبا، و قد أوضح المدير العام لدى الصحة العمومية جيروم سالومون بأن العملية نجحت و تمت في ظروف جد حسنة.

 

 

فرنسا

جون كاستكس ” توزيع 400.000 إختبار كشف فيروس كورونا داخل المدارس إعتبارا من الأسبوع القادم

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أكد  رئىس الوزراء الفرنسي جون كاستكس، خلال مؤتمر صحفي ، حول آخر مستجدات جائحة كورونا عبر التراب الفرنسي،اليوم الخميس 22 أفريل،بأن العودة إلى مقاعد الدراسة في التاريخ المحدد المقرر الإثنين القادم.

و أوضح بأنه سيتم توزيع 400.000 إختبار للكشف عن فيروس كورونا أسبوعيا داخل المدارس. تحسبا للدخول المدرسي.

و قال رئيس الوزراء بأن “هناك تحسن طفيف و فرنسا تجاوزت ذروة الموجة الثالثة و الإجراءات الصحية المشددة تؤكد رجوع المدرسين الأسبوع القادم مثلما سبق و أن أعلن عنه رئيس الجمهورية”.

و دعا رئيس الوزراء الفرنسيين إلى توخي الحذر و الحرص على إتباع إجراءات العزل الوقائية أمام تفشي السلالات المتمحورة للفيروس على رأسها السلالة البريطانية.

و

 

 

Continue Reading

فرنسا

توزيع قرابة 1200 وجبة إفطار بمسجد السلام بمدينة نيم منذ بداية رمضان في فرنسا

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

في ظل الموجة الثالثة لجائحة فيروس كورونا التي تواجهها فرنسا حاليا ، حل شهر رمضان الثلاثاء 13 أفريل. و للسنة الثانية على التوالي يحيي مسلمو فرنسا الشهر المبارك وسط إجراءات صحية مشددة.

و لم يمنع هذا الوضع الصحي، التآزر الموجود بقلب الشهر الفضيل من التجسد بأرض الميدان بمضاعفة عمليات التضامن.

رئيس مسجد السلام عبد الله زكري يوزع وجبات الإفطار إلى جانب المصلين المتطوعين

و ينظم مسجد السلام بمدينة نيم على غرار باقي المساجد و الجمعيات الموزعة عبر التراب الفرنسي، عملية توزيع لوجبات الإفطار على الصائمين و غير صائمين و لجميع الأشخاص من مختلف الأديان ، المؤمنين منهم و غير المؤمنين إلى جانب الطلبة الجامعيين، العائلات المعوزة، كل يوم بعد صلاة العصر.

و قال رئيس مسجد السلام عبد الله زكري ” بفضل الأموال التي جمعها مسجد السلام و التبرعات و كذا مساهمات المصلين، تمكنا من توزيع قرابة 1200 وجبة إفطار منذ بداية شهر رمضان بفرنسا بمعدل 165 وجبة في اليوم”

و أضاف ” بعض الأوفياء يقومون بتوصيل وجبات الإفطار مباشرة إلى مقرات سكن المسنين الذين يعيشون لوحدهم بفرنسا، في هذه الأوقات العصيبة و المعروفين ب ” شيباني” مردفا ” أنا جد سعيد هذه السنة، كرم و تضامن تجار المنطقة الحضرية السكنية جنوب ، بمدينة “نيم ” كانا في الموعد بالرغم من هذه الأزمة الصحية لفيروس كورونا التي لا تستثني أحدا “.

و ختم ” تشكراتي  للفرق التي تبذل قصارى جهدها من أجل إعداد و تحضير وجبات الإفطار ، لعروسي، هواري ، خلفي و غيرهم من القائمة الطويلة”.

 

Continue Reading

فرنسا

الرسوم المعادية للمسلمين برين : جيرار دارمانان يصفها ” بالإهانات لفرنسا ” و يأمر بتعزيز الحراسة أمام المساجد خلال رمضان

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أمر وزير الداخلية الفرنسي جيرارا دارمانان مساء الأحد 11 أفريل بتشديد الحراسة الأمنية عبر مختلف المساجد في فرنسا 48 ساعة قبيل حلول شهر رمضان.

جاء ذلك عقب زيارته إلى مدينة “رين ” بعد تعرض المركز الثقافي الإسلامي ” إبن سينا ” بما فيه المسجد إلى فعل إسلفاموفوبيا حيث تمت تغطية جدرانه برسوم عنصرية معادية للمسلمين بفرنسا ، 48 ساعة قبيل حلول شهر رمضان.

دارمانان يصف الرسوم العنصرية … إهانات لفرنسا

و عبر وزير الداخلية عن سخطه بمصطلحات ثقيلة مصرحا أمام مسؤولي المركز الإسلامي ” إبن سينا ” بمدينة رين” ” أمر مقرف” و أضاف ” رئيس الجمهورية طلب مني أن أقول لمسؤولي الجمعية …ما تعنيه هذه الرسوم العنصرية التي تعد إهانات ، إهانات لمسلمي فرنسا ، إهانات لفرنسا “.

و أمر دارمان بتعزيز الحراسة على المساجد خلال شهر رمضان.

و إكتشف مسؤولو المركز الإسلامي ” إبن سينا ” بمدينة رين صباح  الأحد 11 أفريل جدران المركز الذي يضم المسجد مغطاة برسوم عنصرية كتب عليها ” الحملات الصليبية ستعود” شارل مارتيل أنقذنا ” ” لا لإسلامية فرنسا ” و ” فرنسا الأبدية”.

Continue Reading

معلومات مهمة

  • MEDIANAWPLUS
  • Tél: + 33 6 81 29 10 48
  • Email: info@medianawplus.fr
  • Site Web: https://www.medianawplus.fr

ACTU DU MOMENT

Facebook