Connect with us

Non classé

فيروس كورونا : ترامب يعلن حالة “الكارثة الكبرى” في سابقة تاريخية في جميع الولايات الامريكية

Published

on

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس 

 

 

 

 

أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، مساء أمس السبت 11 أفريل. أن جميع ولايات البلاد ال 50 أصبحت مناطق “كوارث كبرى” وليس تحت حالة الطوارئ وذلك بعد التفشي غير المسبوق لفيروس كورونا المستجد في البلاد.

ويعد هذا الاجراء الأول من نوعه في تاريخ الولايات المتحدة حيث لم يسبق أن اتخذ أي رئيس آخر نفس القرار.

و جاء قرار ترامب بعدما وصلت أعداد المصابين بالولايات المتحدة الأمريكية فقط إلى 519453، بينما تجاوز عدد الوفيات 20 ألف حالة .

كما جاء القرار بعد 22 يوما فقط من إعلان ولاية نيويورك منطقة كوارث والذي كان الأول.

وتلقت جميع الولايات الخمسين، بالإضافة إلى جزر فيرجن الأميركية وجزر ماريانا الشمالية ومقاطعة كولومبيا وغوام وبورتوريكو، إعلانا رسميا بشأن الكوارث.

وأظهرت آخر احصائيات أن حالات الوفاة الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة تجاوزت 20 ألفا أمس السبت، وهي أعلى حصيلة يتم تسجيلها في العالم، بينما انفردت ولاية نيويورك بـ160 ألف إصابة بالفيروس.

Non classé

الإعلامي و المحلل السياسي توفيق المثلوثي ” أوروبا بحاجة لتركيا وليس العكس”

Published

on

By

حاورته نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

 قال الإعلامي والمحلل السياسي توفيق المثلوثي في حوار خص به “ميديا ناو بلوس” بأن العقوبات المفروضة على تركيا من قبل الإتحاد الأوروبي لن تؤثر على تركيا، واصفا ذلك بمجرد “تحركات” للديك المذبوح من الإتحاد الأوروبي الذي هو بحاجة إلى تركيا و ليس العكس.

وأردف محدثنا بأنه خلافا لما يتم الترويج إليه بما أسماه بالكلام الفارغ عن رغبة تركيا في صنع الخلافة الجديدة و إعادة الدولة العثمانية وخلافتها الإسلامية، فتركيا لا تعمل لتحقيق شيئا من هذا القبيل إنما تسعى اليوم لدخول الساحة العالمية كقوة إقتصادية عظمى تتنافس على مد أنابيب الغاز لمختلف دول العالم خاصة بعد فتحها باب الإنتصار في أذربيجان.

• قرر قادة الإتحاد الأوروبي في قمة بروكسل المنعقدة يوم 11 ديسمبر ببروكسل، فرض عقوبات على تركيا على خلفية ما سمته “تصرفاتها غير قانونية” و”العدوانية في البحر الأبيض المتوسط”. فكيف تصفون هذه العقوبات؟

أعتقد أن العقوبات لن يكون لها أي مفعول أو مردود على تركيا و منذ نشأة الإتحاد الأوروبي في عهد الرئيس الفرنسي الأسبق الراحل جيسكار دي ستان والعقوبات تسلط على تركيا و لم تؤثر عليها بتاتا بل بالعكس ومنذ ذلك الوقت، نحن نرى اليوم، تركيا في نمو وإزدهار مستمر في المنطقة وتحولت من ديكتاتورية متهرية مفلتة تحت النظام العسكري إلى أن أصبحت اليوم من أقوى القوات في البحر الأبيض المتوسط كقوة يحتذى بها.

وتبقى هذه مجرد تحركات فقط، مثل الديك المذبوح من الإتحاد الأوروبي الذي لم يجد أمامه وسيلة لإيقاف القوة التركية التي حققت العديد من الإنتصارات والتقليل من نجاحاتها. وأنا متأكد أن هذه العقوبة لن تأتي أكلها و إنما هي فقط عقوبة سياسية إعلامية للإستعمال الداخلي و لإرضاء الأنا الداخلي و غرور ماكرون.

• نفهم من قولكم، أن هناك تضييق الخناق على تركيا تدريجيا عقب التوتر القائم بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره التركي رجب أردوغان؟

في الحقيقة، التضييق لن يمكن أن يكون له مردود سلبي على تركيا نهائيا، لأن تركيا لديها منافذ كبيرة وليست لها مصالح كبيرة مع أوروبا بل بالعكس أوروبا هي التي تحتاج تركيا، ونحن رأينا ذلك بالنسبة لأزمة المهاجرين غير شرعيين وحاجة أوروبا إلى حماية حدودها دفعها إلى اللجوء إلى تركيا لطلب المساعدة مع دفع لها الثمن مقابل القيام بدذلك.

في الحقيقة، هذا الخناق ليس حربا على تركيا بقدر ما هي محاولة رد إعتبار لفشل فرنسا في العديد من المناطق، كفشلها في ليبيا بسبب نجاح تركيا بعدما أصبحت هذه الأخيرة عثرة في طريق النوايا الإمبرالية الفرنسية.

و أفشلت تركيا مباشرة كل مخططاتها سواء في البحر الأبيض المتوسط أو في إفريقيا . ولا أحد يتكلم عن إفريقيا بينما تغزو تركيا إفريقيا اليوم إقتصاديا حاليا بمعاهداتها وصفقاتها مع الكثير من الدول الإفريقية وهذا ما يأخذ ويقلص من منطقة النفوذ الفرنسية مما يجعل إيمانويل ماكرون يجن جنونه.

• بالحديث عن الصفقات الإقتصادية والتجارية، ما مدى تأثير هذه العقوبات على الإقتصاد التركي ؟

لا أظن ذلك، ربما سيكون هناك تأثير على العملة التركية بالضغوطات الأوروبية لمحاولة إسقاط الليرة ولكن ما شهدناه في السابق والسنة الماضية بعدما كانت هناك محاولة من هذا القبيل لكن النصرة القوية للجاليات التركية في الخارج، بتحويل مبالغ رهيبة نحو تركيا، تجنبت سقوط الليرة و إنحدار قيمتها.

سيأتون إلى المفاوضات، مع العلم أن لب المشكلة تنصب جميعها خطوط أنابيب الغاز والتنقيب عنه في البحر الأبيض المتوسط ما يجعل من تركيا إحدى الدول التي تمد إيطاليا بالغاز. وأيضا إنتصارها في أذربيجان هو ليس من باب الذين لا يقرؤون أكثر من ذقونهم، من باب القوة و الخلافة الجديدة و الكلام الفارغ عن الخلافة الإسلامية فتركيا لا تعمل للخلافة الإسلامية و لا لأي شيء آخر .

وتركيا تعمل لتقوية مركزها وتثبيت مكانتها وفرضها كقوة إقتصادية عالمية وأذربيجان كانت فقط لفتح الباب أمام تركيا لمد خط أنابيب الغاز . ولا علاقة لهذا بالكلام الفارغ عن الإسلاموية و الخلافة الإسلامية و ما شبه ذلك لعودة الدولة العثمانية كما يراه البعض.

 

 

Continue Reading

Non classé

أول حالة وفاة بفرنسا … هلاك السائح الصيني المصاب بفيروس كورونا بباريس

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

توفي السائح الصيني البالغ من العمر 80 سنة، المصاب بفيروس كورونا ،بمستشفى بيشا بباريس، بعد تواجده بالمستشفى منذ تاريخ 25 جانفي الماضي، وذلك حسبما كشفت عنه وزيرة الصحة الفرنسية أنييس بيزين، صباح السبت 15 فيفري.

وفاة الشيخ الصيني، تعد أول حالة وفاة يتم تسجيلها خارج التراب الصيني منذ بداية وباء فيروس كورونا الذي خلف 1523 حالة وفاة، و إصابة أزيد من 66 ألف شخص حسب آخر تقرير للسلطات الصينية.

 

 

Continue Reading

Non classé

ليبيا: السراج وحفتر يوقعان اتفاقا لوقف إطلاق النار في موسكو

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس
من المنتظر أن يوقّع، اليوم، بموسكو، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، فايز السراج والمشير خليفة اتفاق وقف إطلاق النار.
وكانت حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا في ليبيا وافقت أمس الأحد على وقف إطلاق النار اعتبارا من منتصف ليل 12 جانفي (22:00 بتوقيت غرينتش) بعد عدة ساعات من إعلان المشير خليفة حفتر وقف الأعمال العدائية.
ويخوض الطرفان معارك قرب العاصمة طرابلس منذ الرابع من أبريل من العام 2019.
ومنذ الإطاحة بنظام معمر القذافي في العام 2011 تعاني ليبيا من فوضى أمنية وصراع على السلطة .
وذكرت تقارير إعلامية أمس أن حفتر وصل إلى موسكو وقد يجرى محادثات مع رئيس وزراء حكومة الوفاق الوطني فايز السراج الذي سيصل إلى اليوم الاثنين أيضا.
وذكرت وسائل الإعلام إن السراج ألقى كلمة فجر اليوم الاثنين 13 جانفي، حث فيها الليبيين على “طي صفحة الماضي ونبذ الفرق ورص الصفوف للانطلاق نحو الاستقرار والسلام”.
وكان وفد ليبي بقيادة السيد عبد السلام البدري الذي زار الجزائر يوم السبت، أجرى، محادثات مع وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقدوم، ومع مسؤولين جزائريين رفيعي المستوى بالجزائر، كما أعلنه الناطق الرسمي باسم وزارة الشؤون الخارجية، عبد العزيز بن علي الشريف.
وتمحورت المحادثات، كما صرح به بن علي الشريف لـوكالة الأنباء الجزائرية حول “الأوضاع التي تشهدها ليبيا حاليا وبحث السبل لتجاوز الأزمة بالطرق السلمية بعيدا عن العنف وعن كل المحاولات لفرض حلول عن طريق القوة العسكرية والحرب”.
كما أوضح بن علي الشريف أن “زيارة الوفد الليبي تندرج ضمن جهود الجزائر الرامية لتقريب وجهات النظر بين كافة المكونات و مختلف الأطراف الليبية من أجل العودة إلى مسار الحوار الشامل للتوصل إلى حل سياسي سلمي يضمن سيادة ووحدة الشعب ويضع حدا للأزمة التي يعانيها هذا البلد الجار والشقيق في كنف الأمن والاستقرار، بعيدا عن أي تدخل أجنبي”.
وذكر الناطق الرسمي لوزارة الشؤون الخارجية في هذا الإطار بالجهود التي ما فتت الجزائر تبذلها على أعلى مستوى “عبر الإبقاء والمحافظة على جسور التواصل مع الأشقاء في ليبيا ومع كل الفاعلين وكل القوى الخيرة في هذا البلد الشقيق لتغليب لغة الحكمة والإنخراط في مسار الحوار السياسي الشامل الكفيل وحده بضمان تجاوز ليبيا للأزمة التي طال أمدها”.

 

Continue Reading

معلومات مهمة

  • MEDIANAWPLUS
  • Tél: + 33 6 81 29 10 48
  • Email: info@medianawplus.fr
  • Site Web: https://www.medianawplus.fr

ACTU DU MOMENT

Copyright MEDIANAWPLUS 2019 - Tous droits réservés - Réalisation Polydore Groupe

Facebook