Connect with us

فرنسا

فيروس كورونا : شمس الدين حفيز ” مسجد باريس الكبير لن يحيي صلاة عيد الفطر المبارك”

Published

on

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

 

تأسف عميد مسجد باريس الكبير، شمس الدين حفيز ، في تغريدة له على حسابه تويتر اليوم الثلاثاء 28 أفريل، عن الإعلان لجميع أعضاء الجالية المسلمة بفرنسا، أن مسجد باريس الكبير لن يحيي صلاة عيد الفطر المبارك.

و قال في تغريدته” كما أعلن عنه الوزير الأول، فإن الإحتفال بالمناسبات الدينية غير مسموح به، قبل شهر جوان إذا سمحت به الظروف الصحية… بكل حزن أعلن لجميع المسلمين بفرنسا بأن صلاة عيد الفطر لن يتم إحياؤها بمسجد باريس الكبير”.

وجاء ذلك مباشرة عقب عرض رئيس الوزراء إدوارد فليب، الخطوط العريضة لمخطط رفع الحجر الصحي تدريجيا عن فرنسا، بداية من 11 ماي، حيث أوضح إدوارد فليب، اليوم الثلاثاء 28 أفريل، أمام البرلمان الفرنسي أنه لا يمكن إحياء المناسبات و الأعراس داخل أماكن العبادة و المساجد بفرنسا، وأن هذه الأخيرة لن تفتح قبل شهر جوان القادم.

حماية، فحص و عزل إستيراتجية فرنسا لرفع الحجر الصحي

“إحمي ، إفحص و إعزل” تلك هي المحاور الثلاثة التي ترتكز عليها إستيراتجية الحكومة المتعلقة برفع الحجر الصحي تدريجيا بفرنسا حسب تفشي فيروس كورونا في كل ناحية، بتاريخ 11 ماي، وفقا لما صرح به رئيس الوزراء إدوارد فليب.

و عرض إدوارد فليب في الثالثة بعد زوال اليوم الثلاثاء 28 أفريل، مخطط رفع الحجر الصحي عن فرنسا الذي فرضته منذ تاريخ 17 مارس، بتقديمه الخطوط العريضة التي يجب إتباعها و إحترامها مست العديد من المسائل، إعادة فتح المدارس، المحلات التجارية، الشركات، الأقنعة، الفحوصات، عزل المرضى المصابين، النقل و التجمعات.

بدأ الوزير الأول عرض مخططه بطمأنة الفرنسين بوجود وفرة في الأقنعة للجميع، بداية من 11 ماي القادم، مبرزا بأن الحكومة ستدعم السلطات المحلية من أجل إقتناء هذه الأقنعة.

القناع إجباري في النقل العمومي

وسيكون إرتداء القناع إجباريا في وسائل النقل العمومية، مع ترك مقعد فارغا بين الراكبين، فيما سيتم فتح المدارس بصفة تدريجية على شكل ثلاثة مراحل، الأولى ستكون في 11 ماي بالنسبة لأقسام التحضيري و الإبتدائي،شريطة أن لا يتجاوز عدد التلاميذ 15 تلميذا في كل قسم.

أما الثانية، تتعلق بالمتوسطات التي ستعيد فتح أبوابها بداية من 18 ماي في حين ستنتظر الثانويات نهاية شهر ماي، من أجل أخذ قرار نهائي إذا كانت ستفتح أم لا.

وأردف إداورد فليب بأنه سيتم منع كل التنقلات بين النواحي و المقاطعات لمسافة أزيد من 100 كلم بإستثناء الضرورة القصوى أو لطارئ عائلي أو للعمل.

كما أعلن عن نهاية إستعمال إستمارات التنقل و الخروج من المنزل كما هو معمول به حاليا منذ فرض الحجر الصحي بتغريم كل من يخالفه بغرامة مالية قدرها 135 أورو، ترتفع كلما عاود صاحبها خرق الإجراءات إلى 450 أورو لتتحول مباشرة بعد 4 مرات إلى جنحة تصل عقوبتها إلى 6 أشهر حبسا نافذا.

و ذكر الوزير الأول، بأن عملية رفع الحجر الصحي تدريجيا تمت بالتشاور مع المجلس العلمي قائلا:” لكن بداية من 7 ماي إذا لم تتوفر المؤشرات الصحية الكافية لتجنب العدوى، فلن يكون هناك رفع للحجر الصحي”.

وعن المحلات التجارية فقد أوضح إدوارد فليب،بأنه سيتم فتحها تدريجيا بإستثناء المقاهي و المطاعم، هذه الأخيرة عليها الإنتظار تاريخ 2 جوان للفصل في عملية إعادة فتحها.

700 ألف فحص طبي أسبوعيا بداية من 11 ماي

كشف الوزير الأول الفرنسي إدوارد فليب،اليوم الثلاثاء 28 أفريل، خلال عرضه لمخطط رفع الحجر الصحي التدريجي بفرنسا، على مستوى البرلمان الفرنسي، أمام 75 برلمانيا، أن فرنسا ستضاعف من عدد فحوصاتها الطبية إلى 700 ألف فحص في الأسبوع.

وقال إدوارد فليب أن رفع عدد الفحص الطبي جاء بناء على دراسة للمجلس العلمي الذي توقع في حال عودة موجة ثانية فإنه سيتم تسجيل 3000 عدوى يوميا.

و أبرز بأنه كل شخص تثبت الفحوصات حمله للفيروس إيجابي، فإنه سيخضع إلى العزل مباشرة و ستكون هناك فرق مجندة لمراقبة كل هذه الإجراءات.و الوقوف على مكان العزل سواء داخل منزله أو داخل فنادق محجوزة من قبل الحكومة.

كما أوضح بأن هذه الفحوصات يتحمل أعباءها صندوق الضمان الإجتماعي.و سيتم تعويضها 100 في المئة.

 

 

 

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فرنسا

فرنسا : وزير الداخلية يقترح حل المجموعة المناهضة للإسلاموفوبيا بفرنسا و جمعية بركة سيتي

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أعلن وزير الداخلية جيرار دارمانان اليوم الإثنين 19 أكتوبر، أنه سيقترح حل المجموعة المناهضة للإسلاموفوبيا بفرنسا و جمعية بركة سيتي، قائلا ” سوف أقترح حل “المجموعة المناهضة للإسلاموفوبيا بفرنسا ،سي سي أف” و جمعية “بركة سيتي” ، جمعيات عدوة للجمهورية.”يقول جيرار دارمانان.

و أضاف يجب” التوقف عن السذاجة و رؤية الحقيقة في المقابل لا توجد أي مرونة ممكنة مع الإسلام الراديكالي .”

كما أكد وزير الداخلية أنه “لا يوجد سوى مكونة واحدة بفرنسا و هي المكونة الوطنية”.

و أردف جيرار دارمانانم في تصريح على راديو “أوروبا 1 ” أنه ” لا يوجد تضييع أي دقيقة من أجل أعداء الجمهورية”

كما كشف عن فتح 80 تحقيقا حول الكراهية منذ هجوم الجمعة 16 أكتوبر الذي راح ضحيته أستاذ التاريخ صامويل باتي بقطع رأسه على يد شاب لاجئ من أصل تشيشاني يبلغ من العمر 18 سنة.

و أوضح بأنه هناك أزيد من 51 جمعية ستشهد زيارات على مدار الأسبوع من قبل رجال الشرطة كما سيتم حل العديد منها.خاصة بعد صدور فتوى في حق أستاذ التاريخ الذي قطعت رأسه بكوفلان سانت أونورين غرب الضاحية الباريسية عقب عرضه لرسومات كاريكاتورية للنبي محمد خلال حصة دراسية حول حرية التعبير.

و تفاعل رواد المواقع التواصل الإجتماعي مباشرة بعد هذا التصريح حيث غرد “مليك مليك” ” هذا التصريح لا يرتكز على أي شيء و هو مجرد موجة إعلامية… و المجموعة المناهضة للإسلاموفوبيا بفرنسا تقدم المساعدة القضائية لضحايا التمييز و العنصرية من مسلمي فرنسا”

و قالت صاحبة تويتر “سامية” ” المجموعة المناهضة للإسلاموفوبيا بفرنسا سي سي أف” لا تتلقى مساعدات مالية من الدولة و هي تعمل ما يجب أن تقوم به الدولة نفسها بضمان إمكانية العيش لضحايا التمييز بصورة عادية دون إشارة إليهم بسبب ديانتهم”.

 

Continue Reading

فرنسا

فرنسا : تجمع الآلاف من الفرنسيين بساحة الجمهورية بباريس و العديد من كبريات المدن تكريما لأستاذ التاريخ المقطوعة رأسه

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

حشود كبيرة ضمت عشرات الآلاف من الفرنسيين ظهيرة اليوم الأحد 18 أكتوبر بساحة الجمهورية بباريس و العديد من كبريات المدن الفرنسية، تولوز ، ليون ، مرسيليا ، بوردو ، تور ، ستراسبورغ، نانت، ليل…و غيرها، من أجل تكريم أستاذ التاريخ صامويل باتي الذي قطعت رأسه الجمعة 16 أكتوبر بالقرب من المتوسطة التي يدرس فيها بكوفلان سانت أونورين، على يد شاب لاجئ مولود بموسكو، من أصل تشيشاني، يبلغ من 18 سنة.

و إنضمت إلى الحشود أعداد كبيرة من الشخصيات السياسية بساحة الجمهورية، على رأسها رئيس الوزراء جون كاستيكس إلى جانب عمدة باريس آن إيدالغو و أيضا زعيم حزب ” فرنسا الأبية جون لوك ميلانشون، رئيسة منطقة إيل دو فرانس فاليري بيكريس، فضلا عن مجموعة من الرابطات المناهضة للعنصرية و  المنظمات النقابية للأساتذة و المعلمين.

“أنا صامويل” و ” أنا أستاذ”

و حمل المتظاهرون لافتات كتبت عليها ” أنا صامويل” أنا أستاذ”، ” لا تلمس ، أستاذي” ” أستاذ مقتول ، الحرية في خطر”، أعادت إلى الأذهان سيناريو هجمات 2015 الإرهابية التي طالت المجلة الساخرة ” شارلي إيبدو ” في الدائرة الحادية عشر بباريس، طاقم هذه الأخيرة ( شارلي إيببدو ) كان حاضرا  لاسيما أن مقتل أستاذ التاريخ صامويل باتي كان  بسبب عرضه لرسومات كاريكاتورية للنبي محمد في درس حول حرية التعبير.

هذا و رفع البعض من المتظاهرين نسخا من مجلة شارلي إيبدو لعددها السابق التي أعادت فيه نشر الرسومات الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد تزامنا أنذاك مع إنطلاق محاكمة المتورطين في هجمات 2015 الإرهابية.

“أنا مسلم ، أنا ضد العنف”

كما لم يتخلف الفرنسيين من الإنتماء الإسلامي عن هذه التجمعات عبر مختلف أنحاء التراب الفرنسي منهم الأساتذة ، الطلبة ، الإطارات، النواب، المندبون المحليون، مدراء مدارس ، رؤساء جمعيات مسلمة على رأسها الإتحاد العام للجمعيات المسلمة بسان سانت دوني” أويام” 93 و حتى الأئمة، جميعهم رغبوا في التعبير عن سخطهم و رفضهم بشدة للبربرية الإرهابية مذكرين بقيم الإسلام كدين حنيف ينبذ كل أشكال العنف و الكراهية بين الناس.

و أكد هؤلاء الفرنسيين المسلمين تمسكهم بحرية التعبير معلنين تضامنهم مع الأساتذة و مدرسة الجمهورية تصديا لإرادة بعض المتطرفين من أجل تقسيم الفرنسيين.

وقال إتحاد الجمعيات المسلمة في بيانه الداعي إلى التجمع ظهيرة اليوم الأحد 18 أكتوبر، بساحة الجمهورية ” سنجيب بوحدة الجمهورية و لحمتها مثلما قمنا به في اليوم الموالي لهجمات شارلي إيبدو… نذكر أن العنف ليس له مكانا في ديانتنا التي تدعو إلى الأخوة و إحترام الإختلافات”

وكان إتحاد الجمعيات المسلمة بسان سانت دوني أويام 93 حاضرا بساحة الجمهورية بباريس رافعا شعارات ” ” ليس بإسمي” ” نرفض كل أشكال العنف و البربرية”.

و من جهته، ندد مجلس الأئمة بفرنسا، بجريمة القتل البشعة التي راح ضحيتها أستاذ التاريخ صامويل باتي . مؤكدا بأن مواقف المجلس واضحة و شفافة منذ تأسيسه” روح الإنسان مقدسة و لا يحق لأي شخص المساس بها … و من قتل نفسا كأنما قتل البشرية جمعاء”

و أوضح مجلس الأئمة بفرنسا على لسان ناطقه الرسمي الأمين العام ضوء مسكين، أن مجلس الأئمة بفرنسا لم يخول الصلاحيات لأي شخص بالتحدث بإسمه عن هذه التراجيديا أو عن أي قضايا أخرى.

و قال الإمام ضوء مسكين ” نتبرأ من أي تصريحات تم توظيفها بإسم مجلس الأئمة بفرنسا”.

و صدمت عملية قتل أستاذ التاريخ البالغ من العمر 47 سنة، بالقرب من المتوسطة التي يدرس بها الجمعة 16 أكتوبر، الفرنسيين الأمر الذي دفع الجميع من أعلي هرم في السلطة إلى غاية المواطن الفرنسي إلى التنديد بهذه البربرية و الدفاع عن قيم الجمهورية الفرنسية.

 

 

 

 

Continue Reading

فرنسا

الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي ” مقتل معلم بقطع رأسه جريمة مروعة لا تمثل سوى النزعة الإرهابية الشريرة “

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أدان الأمين العام لدى رابطة العالم الإسلامي و رئيس هيئة علماء المسلمين الشبيخ محمد بن عبد الكريم العيسى ، الهجوم الإرهابي الذي راح ضحيته أستاذ تاريخ يبلغ من العمر 47 سنة مساء الجمعة 16 أكتوبر بقطع رأسه، بمقاطعة فال دي لواز بكونفلان سانت أونورين على يد شاب لاجئ من أصل تشيشاني.

و وصف محمد العيسى الهجوم “بالجريمة المروعة التي لا تمثل سوى النزعة الإرهابية الشريرة لفاعلها” و ذلك حسبما جاء في بيان تم نشره على الحساب الرسمي تويتر لرابطة العالم الإسلامي.

و أضاف رئيس هيئة علماء المسلمين ” أن ممارسات العنف و الإرهاب مجرمة في كافة الشرائع السماوية و مصنفة في أعلى درجات الإعتداءالجنائي”.

 

و دعا محمد بن عبد الكريم العيسى إلى” أهمية تظافر الجهود لملاحقة الإرهاب و إستئصال شره و هزيمة إيديلوجيته الفكرية المتطرفة.

كما أكد ذات الشيخ بأن الفاعل القوي على وحدة الشعب الفرنسي هو وقوفه صفا واحدا ضد تلك الفضائع الوحشية للتصدى لأي أسلوب من شأنه المساس بأمنه و إستقراره”.

و قدم الأمين العام لدى رابطة العالم الإسلامي تعازيه “لعائلة الضحية و طلابه و أصدقائه و الشعب الفرنسي.”

Continue Reading

معلومات مهمة

  • MEDIANAWPLUS
  • Tél: + 33 6 81 29 10 48
  • Email: info@medianawplus.fr
  • Site Web: https://www.medianawplus.fr

ACTU DU MOMENT

Copyright MEDIANAWPLUS 2019 - Tous droits réservés - Réalisation Polydore Groupe

Facebook