Connect with us

العالم

فيروس كورونا : 70 حالة وفاة جديدة في فرنسا بمجموع 26380 عشية رفع الحجر الصحي

Published

on

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

 

 

 

 

 

 

تحصي فرنسا هذا الأحد 10 ماي  ( اليوم ال 55 من الحجر الصحي)، عشية دخول رفع الحجر حيز التنفيذ يوم الإثنين 11 ماي، أزيد من 138000  إصابة مؤكدة بفيروس كورونا ،مع تخطي عتبة 26000 موتى، بمجموع 26380 بين المؤسسات الإستشفائية ودور العجزة، حيث تم تسجيل 16642  حالة وفاة، داخل المستشفيات و 9738 داخل دور العجزة بزيادة 70خلال 24 ساعة الأخيرة، بمجموع 26380 حالة وفاة، حسب آخر حصيلة وطنية لمديرية الصحة العمومية بفرنسا،

سجلت فرنسا 138421 إصابة مؤكدة على ترابها، يوجد بينهم 2776 في حالة خطيرة، تحت العناية المركزة، بإنخفاض طفيف في عدد المرضى منذ أزيد من شهر بمجموع أقل من 186 مريضا.

ويذكر أن 61 % من المصابين الموجودين داخل الإنعاش تتجاوز أعمارهم ما بين 60 و 80 سنة و،99 شخص تبلغ أعمارهم أقل من 30 سنة و 33  في المئة المتبقية تتعلق بالذين تقل  أعمارهم  60 سنة.

تسجيل 56217 حالة شفاء بفرنسا 

و يوجد 22569 مريضا بالمستشفيات من أصل 96038 منذ بداية الوباء بفرنسا بتاريخ الفاتح مارس، و آخرون يقبعون بمنازلهم ، من بينهم 56217 حالة شفاء و تعافي كليا و غادر أصحابها المؤسسات الصحية منذ بداية الوباء بتاريخ الفاتح من مارس.

وحذرت مديرية الصحة العمومية من التلاشي في إتباع وسائل العزل للحد من إنتشار وباء كورونا و ذلك عشية رفع الحجر الصحي بفرنسا غدا الإثنين 11 ماي.

وكشفت مديرية الصحة العمومية عن الخريطة النهائية ،الحاملة للونين الأخضر و الأحمر، أسبوع قبل رفع الحجر الصحي و التي سمحت بإنتقال المناطق التي كانت في زمرة اللون البرتقالي إلى الأخضر بإستثناء 18 من  أصل 25 منطقة، فيما بقيت، أربعة نواحي بأكملها تحت زمرة اللون الأحمر على رأسها باريس و ضواحيها، “غران إيست”، ب”ورغوني فرانش كو نتيه”، “هوت فرانس” و “مايوت” بما وراء البحار.

“الحصيلة الطبية تشجعنا على رفع الحجر الصحي تدريجيا بفرنسا في 11 ماي “

أعلن رئيس الوزراء الفرنسي، إدوارد فليب، اليوم الخميس 7 ماي، خلال تقديمه لخطة رفع الحجر الصحي، رفقة وزرائه الخمسة عن أن فرنسا جاهزة لرفع الحجر الصحي تدريجيا بداية من 11 ماي قائلا ” الحصيلة الطبية تشجعنا على الرفع التدريجي للحجر الصحي بداية من 11 ماي”.و ذلك عقب فرض الحجر الصحي في البلاد منذ 17 مارس للتصدي لفيروس كورونا.

و أردف ” هناك خبرين أولهما سار و الثاني سيء ، أولا هذه مرحلة جديدة في صراعنا ضد الوباء و هذا خبر سار لفرنسا  و الفرنسيين … و الخبر السيء هو بقاء منطقتين تحت تهديد تفشي الفيروس و هما مايوت و باريس و ضواحيها… لذلك ستظل المؤسسات التعليمية و الحدائق مغلقة بهما”.

و أكد  الوزير الأول بأن حكومته تسعى إلى التوفيق بين حتمية العودة إلى الحياة الطبيعية و إحترام كل التدابير الإحترازية العازلة للحد من إنتشار وباء كورونا”.

كما دعا إدوارد فيليب كبار السن، المصابين بأمراض مزمنة و خطيرة، إلى الإلتزام بإجراءات العزل و توخي الحذر، و البقاء رهن الحجر الصحي بالرغم من تخفيفه

و يرتقب عودة واحد مليون تلميذ و 130 معلما إلى المدراس بفرنسا بداية من الإثنين 11 ماي، وسط إجراءات صحية صارمة من تعقيم الأقلام إلى تنظيف الأقفال، إلى جانب تعقيم الحافلات و القطارات بالإضافة إلى فتح أزيد من 400 ألف متجر بإستثناء المطاعم و المقاهي .

 

العالم

ليبيا: مفوضية الانتخابات تؤكد التزامها بموعد الإقتراع المقرر في 24 ديسمبر 2021

Published

on

By

ميديا ناو بلوس

 

 

أعلنت المفوضية العليا للانتخابات في ليبيا، التزامها بالموعد المحدد لإجراء انتخابات عامة في البلاد التي توافقت الاطراف الليبية على تنظيمه يوم 24 ديسمبر 2021.

وقال مجلس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات إنه “ملتزم بنص القرار الصادر عن المجلس الرئاسي القاضي بتخصيص ميزانية مالية لتغطية تكاليف تنفيذ عمليتي الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقرر العام القادم.”

وجاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده رئيس مجلس المفوضية بحضور عضو المجلس عبد الحكيم الشعاب، والمدير العام للمفوضية يحي الجديد، وعدد من مديري الإدارات والمكاتب والمراقب المالي بالمفوضية.

وكانت أشغال الجولة الأولى من ملتقى الحوار السياسي الليبي في تونس إختتمت منتصف نوفمبر، والتي انعقدت بشكل مباشر وأعلنت خلالها البعثة اتفاق أعضاء الملتقى على تحديد موعد إجراء انتخابات في ديسمبر 2021 في البلاد.

كما توافق المجتمعون آنذاك على تحديد صلاحيات المجلس الرئاسي والحكومة لكن عدة ملفات لا تزال عالقة أبرزها تحديد شروط الترشح للمناصب السيادية.

و شارك في الملتقى 75 مكونا ليبيا اختيروا بإشراف أممي ويمثلون نوابا وأعضاء بالمجلس الأعلى للدولة (نيابي استشاري) وأعيانا وممثلين عن الأقاليم الثلاثة طرابلس وبرقة وفزان

Continue Reading

العالم

بريطانيا تؤمن 40 مليون جرعة من لقاح فايزر و باينوتيك المضاد لكوفيد-19

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

كشف الناطق الرسمي بإسم وزارة الصحة البريطانية ” مات هانكوك” في تغريدة نشرها على حسابه تويتر أن بريطانيا أمنت 40 مليون جرعة من لقاح فايزر و باينوتيك المضاد فيروس كورونا إعتبارا من الأسبوع المقبل.

هي الأولى من نوعها عالميا، أصبحت بريطانيا أول دولة تسمح بتلقيح مواطينها بداية من الأسبوع المقبل بعدما وافقت وزارة الصحة البريطانية الأربعاء 2 ديسمبر على اعتماد لقاح تحالف شركتي الصيدلة الأمريكية فايزر و الألمانية بايونتك لفيروس كورونا، لتكون المملكة المتحدة بذلك أول بلد في العالم يمنح الترخيص لذلك اللقاح.

و كشف المتحدث باسم وزارة الصحة إن اللقاح سيتوفر بداية من الأسبوع المقبل في جميع أنحاء البلاد. ورحب التحالف بهذا القرار واصفا إياه بـ”اللحظة التاريخية”.

وقال المتحدّث “وافقت الحكومة اليوم الأربعاء 2 ديسمبر على توصية الوكالة المستقلة لتنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية، بالتصريح باستخدام لقاح فايزر/بايونتيك المضاد لكوفيد”، منوها إلى أن “اللقاح سوف يصبح متوفراَ في كل أنحاء المملكة المتحدة اعتبارا من الأسبوع المقبل”.

و قال وزير الصحة “مات هانكوك” في تغريدة نشرها على حسابه تويتر قائلاً “المملكة المتحدة أول بلد في العالم سيمتلك لقاحا معتمدا سريريا”.

 

وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة أن الضوء الأخضر منح “بعد أشهر من تجارب سريرية دقيقة وتحليل معمق للبيانات من جانب خبراء وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية، الذين استنتجوا أن اللقاح يلبي معاييرهم الصارمة للسلامة والنوعية والفعالية”

ورحب رئيس مختبرات فايزر ألبرت بورلا من جهته في بيان بالسماح باستخدام اللقاح في المملكة المتحدة واصفا ذلك بأنه “لحظة تاريخية”.

وأظهرت نتائج تجارب واسعة لهذا اللقاح فعالية بنسبة 95%. وقال هانكوك إن “نظام الرعاية الصحية جاهز للبدء بالتلقيح اعتبارا من مطلع الأسبوع المقبل”.

وستكون الأولوية في التلقيح لنزلاء دور رعاية المسنين والعاملين في المجال الصحي والمتقدمين في السن وأكثر الأشخاص ضعفا.

من جهتها، أعلنت وكالة الأدوية الأوروبية الاثنين أنها ستعقد اجتماعاً استثنائيا في 29 ديسمبر “على أبعد تقدير” من أجل اتخاذ قرار بشأن الترخيص للقاح فايزر/بايونتيك.

Continue Reading

العالم

بريطانيا أول دولة في العالم تمنح الترخيص للقاح فايزر و باينوتيك المضاد لفيروس كورونا إعتبارا من الأسبوع المقبل

Published

on

By

ميديا ناو بلوس

 

هي الأولى من نوعها عالميا، أصبحت بريطانيا أول دولة تسمح بتلقيح مواطينها بداية من الأسبوع المقبل بعدما وافقت وزارة الصحة البريطانية الأربعاء 2 ديسمبر على اعتماد لقاح تحالف شركتي الصيدلة الأمريكية فايزر و الألمانية بايونتك لفيروس كورونا، لتكون المملكة المتحدة بذلك أول بلد في العالم يمنح الترخيص لذلك اللقاح.

و كشف المتحدث باسم وزارة الصحة إن اللقاح سيتوفر بداية من الأسبوع المقبل في جميع أنحاء البلاد. ورحب التحالف بهذا القرار واصفا إياه بـ”اللحظة التاريخية”.

وقال المتحدّث “وافقت الحكومة اليوم الأربعاء 2 ديسمبر على توصية الوكالة المستقلة لتنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية، بالتصريح باستخدام لقاح فايزر/بايونتيك المضاد لكوفيد”، منوها إلى أن “اللقاح سوف يصبح متوفراَ في كل أنحاء المملكة المتحدة اعتبارا من الأسبوع المقبل”.

و قال وزير الصحة مات هانكوك في تغريدة نشرها على حسابه تويتر قائلاً “المملكة المتحدة أول بلد في العالم سيمتلك لقاحا معتمدا سريريا”.

 

وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة أن الضوء الأخضر منح “بعد أشهر من تجارب سريرية دقيقة وتحليل معمق للبيانات من جانب خبراء وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية، الذين استنتجوا أن اللقاح يلبي معاييرهم الصارمة للسلامة والنوعية والفعالية”

ورحب رئيس مختبرات فايزر ألبرت بورلا من جهته في بيان بالسماح باستخدام اللقاح في المملكة المتحدة واصفا ذلك بأنه “لحظة تاريخية”.

وأظهرت نتائج تجارب واسعة لهذا اللقاح فعالية بنسبة 95%. وقال هانكوك إن “نظام الرعاية الصحية جاهز للبدء بالتلقيح اعتبارا من مطلع الأسبوع المقبل”.

وستكون الأولوية في التلقيح لنزلاء دور رعاية المسنين والعاملين في المجال الصحي والمتقدمين في السن وأكثر الأشخاص ضعفا.

من جهتها، أعلنت وكالة الأدوية الأوروبية الاثنين أنها ستعقد اجتماعاً استثنائيا في 29 ديسمبر “على أبعد تقدير” من أجل اتخاذ قرار بشأن الترخيص للقاح فايزر/بايونتيك.

Continue Reading

معلومات مهمة

  • MEDIANAWPLUS
  • Tél: + 33 6 81 29 10 48
  • Email: info@medianawplus.fr
  • Site Web: https://www.medianawplus.fr

ACTU DU MOMENT

Copyright MEDIANAWPLUS 2019 - Tous droits réservés - Réalisation Polydore Groupe

Facebook