Connect with us

فرنسا

منع المشروبات الكحولية على ضفاف السين و كنال سانت مارتان بباريس في اليوم الأول من رفع الحجر الصحي بفرنسا

Published

on

نوال.ثابت / ميداي ناو بلوس

 

 

أعلن وزير الداخلية الفرنسي، كريستوف كاستانير في تغريدة له ليلة الإثنين إلى الثلاثاء، بأنه أمر محافظة شرطة باريس، بمنع تناول المشروبات الكحولية على ضفاف نهر السين و قناة ” كنال سانت مارتان” وذلك مباشرة بعد رفع الحجر الصحي في يومه الأول بفرنسا.

وجاء قرار وزير الداخلية عقب تدفق الفرنسيين على ” كنال سانت مارتان ” بقوة بعد 55 يوما من الحجر الصحي لتنفس الهواء و الإحتفال وسط تجمعات شبابية بطعم الحرية على الهواء الطلق.

وقال كريستوف كاستانير في تغريدته” أمام هذا التصرف عديم المسؤولية، طلبت من محافظة شرطة باريس منع تناول المشروبات الكحولية على طول “كنال سان مارتان و ضفاف نهر السين”

 

Christophe Castaner
@CCastaner

La réussite du #déconfinement passe par la prudence et le civisme de chacun. Face à l’irresponsabilité de certains comportements, j’ai demandé au

d’interdire la consommation d’alcool le long du canal Saint-Martin et des voies sur berges.

و لم يستطع الفرنسيون مقاومة رغبتهم في الإحتفال برفع الحجر عنهم و إستعادة حريتهم بعد 55 يوما من البقاء في منازلهم لاجئين بذلك إلى تناول النبيذ و المشروبات الكحولية على الهواء الطلق أمام غلق المقاهي.

و أظهرت الصور التي ألهبت مواقع التواصل الإجتماعي، جلوس شباب بالقرب من بعضهم البعض، بكنال سانت مارتان دون إحترام لمسافات التباعد الإجتماعي إلى أن وصلت الشرطة و إستعملت مكبرات الصوت من أجل تفريقهم.

الأمر الذي أثار حفيظة بعض الرواد أمام تصاعد الخوف حول عودة موجة ثانية للوباء بفرنسا و قد تكون أشد من الأولى حسب أهل الإختصاص.

و تستأنف فرنسا الحياة تدريجيا منذ نهار أمس الإثنين 11 ماي، وسط حرية جزئية و نشاطات مقيدة، حيث فتح 400 ألف متجر أبوابه أمام الزبائن من بينها 85000 صالون حلاقة،  إمتلأت عن آخرها بعد مكوث بالمنازل دام 8 أسابيع جراء الحجر الصحي الذي فرضته فرنسا منذ 17 مارس الماضي.

كما تنتظر المطاعم و الملاهي تعليمات جديدة بداية من تاريخ 2 جوان لمعرفة إذا ما كانت ستفتح هي الأخرى أبوابها و الرجوع إلى نشاطها من جديد خلال فترة تخفيف الحجر الصحي.

وقالت السلطات الفرنسية بأنها ستبقى تلاحظ تطورات تفشي الفيروس خلال الأسبوعين القادمين بعدما حاولت إيجاد حلول وسطى بين الحفاظ على حياة الفرنسيين و إنقاذ الإقتصاد الوطني عقب الخسائر الجمة التي ألحقها فيروس كورونا بالدولة.

 

 

فرنسا

فيروس كورونا : التلقيح سيبدأ نهاية ديسمبر في فرنسا و لن يكون إجباريا

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء  الثلاثاء 24 نوفمبر خلال خطابه الموجه للفرنسيين  أن التلقيح ضد كوفيد-19 سيكون نهاية ديسمبر – بداية جانفي  و لن يكون إجباريا و ستعمل السلطات العليا الصحية على إعتماد برنامج خاص للتلقيح.

و أضاف ماكرون أن ” إستيراتجيتنا تعتمد على عدة لقاحات … و فور ترخيص اللقاح الأول، سيتم ضمان الأمن الصحي أسسنا لجنة علمية لإشراكهم في هذا البرنامج و التلقيح سيتم في شكل شفاف”

و أكد ماكرون قائلا ” لن أجعل التلقيح إجباريا ”

كما أردف بأنه ستكون هناك إختبارات متاحة خلال شهر جانفي تعطي النتائج في ظرف 24 ساعة لكسر سلاسل العدوى من جذورها.

و قال ماكرون “أسسنا لجنة علمية لإشراك الفاعلين في المجال الطبي في هذا البرنامج و التلقيح سيتم في شكل شفاف”

و دعا ماكرون الفرنسيين إلى تحميل تطبيق ” جميعا ضد كوفيد-19″ الذي تم تحميله من قبل  أكثر من 10 ملايين شحنها .

و أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء اليوم الثلاثاء 24 نوفمبر، من خلال خطاب توجه به للأمة بفرنسا للوقوف على حالة جائحة فيروس كورونا في البلاد، عن إعادة فتح المحلات التجارية. بعدما تجاوز فرنسا ذروة الموجة الثانية. و سيسمح للخروج لمدة 3 ساعات و التنقل عبر مسافة 20 كيلومتر .

أعلن عن تخفيف تدريجي للحجر الصحي عبر ثلاثة مراحل الأولى في السبت 28 نوفمبر، بعدما تجاوز فرنسا ذروة الموجة الثانية. و سيسمح بتمديد ساعات الخروج من ساعة واحدة إلى 3 ساعات و التنقل عبر مسافة 20 كيلومتر .

أما  الثانية فستكون  في 15 ديسمبر  سيتم فتح المسارح و المتاحف و قاعات السينما مع فرض حظر تجوال من التاسعة مساءا إلى غاية السابعة صباحا.

أما الثالثة فستقوم بتقييم الوضع للجائحج في  20 جانفي القادم و من ثمة يمكن إعادة فتح المطاعم و صالات الرياضة و يمكن الرجوع إلى مقاعد الدراسة علي مستوى الثانويات.

 و تدخل هذه التعديلات في إطار تخفيف إجراءات الحجر الصحي الشامل المفروضة منذ 30 أكتوبر . أمام الضغطين الشعبي و الإقتصادي و ذلك  قبيل إحتفالات عيد الميلاد  ورأس السنة مطلع العام 2021.

وترمي التعديلات إلى تخفيف الإجراءات المشددة عن طريق تطبيق بعض الاستراتيجيات المدروسة وفقا لأعداد الوفيات والإصابات بالبلاد..

و بداية من شهر جانفي فستكون هناك إختبارات متاحة في ظرف 24 ساعة لكسر سلاسل العدوى من جذورها و يثجب تشحين تطبيق ” جميعا ضد كوفيد-19″ أكثر من 10 ملايين شحنها .

 

Continue Reading

فرنسا

فيروس كورونا : فرنسا تتخطى عتبة 50.000 حالة وفاة بكوفيد-19

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

تخطت فرنسا اليوم  الثلاثاء 24 نوفمبر ، عتبة خمسين ألف 50.000 حالة وفاة بكوفيد-19،  بتسجيل 50.237 وفيات داخل المستشفيات و دور العجزة. و ذلك حسبما كشف عنه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قي خطاب له للفرنسيين هذا المساء.

و تم تسجيل  34.399 حالة وفاة داخل المستشفيات بينها 458 خلال 24 ساعة الأخيرة .

و أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء اليوم الثلاثاء 24 نوفمبر، من خلال خطاب توجه به للأمة بفرنسا للوقوف على حالة جائحة فيروس كورونا في البلاد، عن إعادة فتح المحلات التجارية. بعدما تجاوز فرنسا ذروة الموجة الثانية. و سيسمح للخروج لمدة 3 ساعات و التنقل عبر مسافة 20 كيلومتر .

أعلن عن تخفيف تدريجي للحجر الصحي عبر ثلاثة مراحل الأولى في السبت 28 نوفمبر، بعدما تجاوز فرنسا ذروة الموجة الثانية. و سيسمح بتمديد ساعات الخروج من ساعة واحدة إلى 3 ساعات و التنقل عبر مسافة 20 كيلومتر .

أما  الثانية فستكون  في 15 ديسمبر  سيتم فتح المسارح و المتاحف و قاعات السينما مع فرض حظر تجوال من التاسعة مساءا إلى غاية السابعة صباحا.

أما الثالثة فستقوم بتقييم الوضع للجائحج في  20 جانفي القادم و من ثمة يمكن إعادة فتح المطاعم و صالات الرياضة و يمكن الرجوع إلى مقاعد الدراسة علي مستوى الثانويات.

 و تدخل هذه التعديلات في إطار تخفيف إجراءات الحجر الصحي الشامل المفروضة منذ 30 أكتوبر . أمام الضغطين الشعبي و الإقتصادي و ذلك  قبيل إحتفالات عيد الميلاد  ورأس السنة مطلع العام 2021.

وترمي التعديلات إلى تخفيف الإجراءات المشددة عن طريق تطبيق بعض الاستراتيجيات المدروسة وفقا لأعداد الوفيات والإصابات بالبلاد..

و بداية من شهر جانفي فستكون هناك إختبارات متاحة في ظرف 24 ساعة لكسر سلاسل العدوى من جذورها و يثجب تشحين تطبيق ” جميعا ضد كوفيد-19″ أكثر من 10 ملايين شحنها .

Continue Reading

فرنسا

فيروس كورونا : ماكرون يعلن إعادة فتح المحلات التجارية إعتبارا من السبت 28 نوفمبر

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء اليوم الثلاثاء 24 نوفمبر، من خلال خطاب توجه به للأمة بفرنسا للوقوف على حالة جائحة فيروس كورونا في البلاد، عن إعادة فتح المحلات التجارية. بعدما تجاوز فرنسا ذروة الموجة الثانية. و سيسمح للخروج لمدة 3 ساعات و التنقل عبر مسافة 20 كيلومتر .

أعلن عن تخفيف تدريجي للحجر الصحي عبر ثلاثة مراحل الأولى في السبت 28 نوفمبر، بعدما تجاوز فرنسا ذروة الموجة الثانية. و سيسمح بتمديد ساعات الخروج من ساعة واحدة إلى 3 ساعات و التنقل عبر مسافة 20 كيلومتر .

أما  الثانية فستكون  في 15 ديسمبر  سيتم فتح المسارح و المتاحف و قاعات السينما مع فرض حظر تجوال من التاسعة مساءا إلى غاية السابعة صباحا.

أما الثالثة فستقوم بتقييم الوضع للجائحج في  20 جانفي القادم و من ثمة يمكن إعادة فتح المطاعم و صالات الرياضة و يمكن الرجوع إلى مقاعد الدراسة علي مستوى الثانويات.

 و تدخل هذه التعديلات في إطار تخفيف إجراءات الحجر الصحي الشامل المفروضة منذ 30 أكتوبر . أمام الضغطين الشعبي و الإقتصادي و ذلك  قبيل إحتفالات عيد الميلاد  ورأس السنة مطلع العام 2021.

وترمي التعديلات إلى تخفيف الإجراءات المشددة عن طريق تطبيق بعض الاستراتيجيات المدروسة وفقا لأعداد الوفيات والإصابات بالبلاد..

و بداية من شهر جانفي فستكون هناك إختبارات متاحة في ظرف 24 ساعة لكسر سلاسل العدوى من جذورها و يثجب تشحين تطبيق ” جميعا ضد كوفيد-19″ أكثر من 10 ملايين شحنها .

Continue Reading

معلومات مهمة

  • MEDIANAWPLUS
  • Tél: + 33 6 81 29 10 48
  • Email: info@medianawplus.fr
  • Site Web: https://www.medianawplus.fr

ACTU DU MOMENT

Copyright MEDIANAWPLUS 2019 - Tous droits réservés - Réalisation Polydore Groupe

Facebook