Connect with us

العالم

الجزائر : فتح المساجد في 15 أوت بإستثناء آداء صلوات الجمعة

Published

on

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أعلنت الوزارة الأولى الجزائرية اليوم السبت 8 أوت في بيان لها عن إعادة فتح المساجد أمام المصلين في الجزائر بداية من 15 أوت المقبل شريطة إحترام الإجراءات الوقائية اللازمة، كما حدد الوزير الأول نظام تنفيذ القرار المتضمن الفتح التدريجي والمراقب للمساجد، وذلك في ظل التقيد الصارم بالبروتوكولات الصحية المرتبطة بالوقاية والحماية من انتشار الوباء.

و جاء في بيان الوزارة الأولى ” ففي مرحلة أولى، وعلى مستوى الولايات الخاضعة لحجر منزلي جزئي، وعددها 29 ولاية، لن تكون معنية إلا الـمساجد التي لديها قدرة استيعاب تفوق 1.000 مصلي وحصريا بالنسبة لصلوات الظهر والعصر والـمغرب والعشاء، ابتداء من يوم السبت 15 أوت 2020، وعلى مدى أيام الأسبوع، باستثناء يوم الجمعة الذي سيتم فيه أداء صلوات العصر والـمغرب والعشاء فقط، إلى أن تتوفر الظروف الـملائمة للفتح الكلي لبيوت الله، وذلك في مرحلة ثانية.

و أردف البيان ” أما في باقي الولايات وعددها 19 ولاية، التي رفع عنها الحجر الجزئي، فسيعاد فتح الـمساجد التي تفوق قدرة استيعابها 1.000  مصلي، ابتداء من السبت 15 أوت 2020، بالنسبة للصلوات اليومية الخمس، وذلك على مدى كل أيام الأسبوع، باستثناء يوم الجمعة الذي سيتم فيه أداء صلوات العصر والـمغرب والعشاء فقط.

و أضاف البيان أيضا بأنه “سيتم الفتح الـمبرمج للمساجد بموجب قرار من الوالي، يلصق عند مدخل الـمساجد وتحت رقابة وإشراف المديريات الولائية للشؤون الدينية والأوقاف، من خلال موظفي القطاع بالـمساجد، واللجان الـمسجدية، وذلك بالتنسيق الوثيق مع مصالح الحماية الـمدنية والمجالس الشعبية البلدية، وبمساهمة لجان الأحياء والحركة الجمعوية الـمحلية.

وفي هذا الإطار، يجب أن يوضع نظام وقائي مرافق من قبل الأطراف الـمكلفة بتنظيم هذه العملية، يشمل :

–    الإبقاء على منع دخول النساء والأطفال البالغين أقل من 15 سنة، والأشخاص ذوي الأمراض الـمزمنة؛

–    الإبقاء على قاعات الصلاة والـمصليات والـمدارس القرآنية مغلقة؛

–    الإبقاء على أماكن الوضوء مغلقة؛

–    ارتداء الكمامة الواقية إجباريا؛

–    حمل الـمصلي على استعمال سجادته الشخصية؛

–    فرض احترام التباعد الجسدي بين الـمصلين بمسافة متر ونصف على الأقل؛

–    تنظيم الدخول على نحو يسمح باحترام الـمسافة والتباعد الجسدي وكذا تهيئة الدخول والخروج في اتجاه واحد للمرور، من أجل تفادي تلاقي الـمصلين؛

–    وضع محلول مطهر في متناول الـمصلين؛

–    منع استعمال مكيفات الهواء والـمراوح؛

–    التهوية الطبيعية للمساجد وتطهيرها الـمنتظم،

–    الاستعانة بملصقات تتضمن التذكير بتدابير الوقاية الصحية.

كما سيظل الدخول إلى الـمسجد خاضعًا لقياس الحرارة مسبقا عن طريق أجهزة القياس الحرارية.

ويكلف الولاة بالسهر على فرض الامتثال الصارم لتدابير الوقاية والحماية التي سيتم توضيحها، كلما دعت الحاجة، بموجب قرار ولائي، والقيام بعمليات تفتيش فجائية من أجل التحقق من مدى التقيد بالنظام الـمحدد.

وجدير بالتوضيح أن عدم الامتثال لهذه التدابير، أو في حالة التبليغ عن وجود أي عدوى، سيتم الإعلان عن الغلق الفوري للمسجد الـمعني.

و دعت الحكومة الـمصلين إلى التجند والحرص بكل صرامة، على احترام القواعد الـمحددة، من أجل الحفاظ على صحة الجميع وحماية أماكن الصلاة من أي خطر لانتشار الفيروس، والتصرف بانضباط ومسؤولية فرديا وجماعيا، لضمان السكينة في هذه الأماكن الـمقدسة والإبقاء عليها مفتوحة لفائدة الـمصلين.

وأخيرا، فإن الأمر في هذا الظرف الذي تطبعه أزمة صحية، يتعلق بجعل الـمسجد مثالا للتنظيم والانضباط بالنسبة لجميع المواطنين للحيلولة دون انتشار الوباء.

العالم

المنظمة الدولية للهجرة : إنقاذ 476 مهاجرا قبالة السواحل الليبية

Published

on

By

ميديا ناو بلوس

 

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة مساء أمس الإثنين 21 سبتمبر، عن إنقاذ 476 مهاجرا غير شرعي قبالة السواحل الليبية.
وذكر بيان لمكتب المنظمة في ليبيا أن “476 مهاجرا من جنسيات مختلفة تم إنقاذهم من قبل دوريات خفر السواحل وإعادتهم إلى ليبيا”، عبر خمس عمليات إنقاذ منفصلة، قبالة شمال وشمال غرب طرابلس، مضيفا أنه من بين المهاجرين نساء وأطفال.
وأشارت المنظمة الدولية للهجرة إلى أنه منذ بداية العام الجاري، تم إنقاذ أكثر من 8911 مهاجرا وتوفي أكثر من 180 مهاجرا قبالة السواحل الليبية، فيما يظل 244 مهاجرا في عداد المفقودين.
ويوجد 48 ألف لاجئ يقيمون على الأراضي الليبية فيما لا يتجاوز عدد المهاجرين داخل مراكز الإيواء الحكومية ثلاثة آلاف شخص، بحسب الأمم المتحدة.
وتحظى أعداد بسيطة من المهاجرين بفرصة لإعادة توطينهم في بلد ثالث بـ”صفة لاجئ”، فيما يتم إعادة معظمهم إلى بلدانهم الأصلية عن طريق المنظمة الدولية للهجرة عبر برنامجها “للعودة الطوعية”.

Continue Reading

العالم

الجزائر : حراس السواحل ينقذون 485 مهاجرا غير شرعي و ينتشلون 10 جثث بعد إنقلاب قواربهم

Published

on

By

ميديا ناو بلوس

 

 تمكنت وحدات حراس السواحل الجزائرية في الفترة الممتدة من 15 إلى 19 سبتمبر 2020، من خلال 42 عملية متفرقة في المياه الإقليمية الجزائرية، من اعتراض وإنقاذ 485 شخص حاولوا الإبحار بطريقة غير شرعية، ليتم التكفل بهم من طرف المصالح المختصة، فيما تم انتشال عشرة 10 جثث لمهاجريين غير شرعيين غرقوا بعد انقلاب قواربهم و ذلك حسبما كشف عنه بيان لوزارة الدفاع.
تجدر الإشارة أن العمليات التي نفذتها زوارق البحث والإنقاذ، كانت موزعة على النحو التالي: – (22) عملية بالواجهة البحرية الغربية تم خلالها اعتراض وإنقاذ 255 مهاجرا غير شرعي، – 19 عملية بالواجهة البحرية الشرقية تم خلالها اعتراض وإنقاذ 227 مهاجرا غير شرعي، – فيما تم اعتراض وإنقاذ 03 مهاجرين غير شرعيين بالواجهة البحرية الوسطى.

و تدخل هذه التدخلات في إطار مواصلة الجهود المبذولة من طرف قوات البحرية لتنفيذ مختلف المهام الإنسانية بعرض البحر و الحفاظ على سلامة المواطنين و ذلك من خلال الحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية

 

Continue Reading

العالم

تونس : الأمن يوقف 24 مهاجرًا غير شرعي بمحافظتي صفاقس و المنستير

Published

on

By

ميديا ناو بلوس

 

أوقفت وحدات من الأمن التونسي 24 مهاجرًا غير شرعي، بمحافظتي صفاقس والمنستير، كانوا يستعدون للهجرة خلسة عبر البحر باتجاه الأراضي الأوروبية.
وأفاد بيان لوزارة الداخلية التونسية أن وحداتها بمدينة جبنيانة بمحافظة صفاقس أوقفت 13 مهاجرًا إثر مداهمة أحد المنازل بالجهة، كانوا يختبئون فيه استعدادًا للمشاركة في عملية اجتياز الحدود البحرية خلسة باتجاه اوروبا.
وأضاف البيان انه تم حجز شاحنة كانوا يستعملوها المهاجرون في تنقلاتهم، ومبالغ مالية من العملة الأجنبية.
كما أوقفت وحدات أخرى من حرس الحدود البحري بمدينة المنستير 11 مهاجرًا كانوا على متن مركب بحري وهم في طريقهم إلى الجهة الأخرى من البحر الأبيض المتوسط.

 

Continue Reading

معلومات مهمة

  • MEDIANAWPLUS
  • Tél: + 33 6 81 29 10 48
  • Email: info@medianawplus.fr
  • Site Web: https://www.medianawplus.fr

ACTU DU MOMENT

Copyright MEDIANAWPLUS 2019 - Tous droits réservés - Réalisation Polydore Groupe

Facebook