Connect with us

العالم

ترامب يعلن تعهد المغرب تطبيع علاقاته مع إسرائيل و يعترف بسيادة المملكة على إقليم الصحراء الغربية

Published

on

ميديا ناو بلوس

 

 

 

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس 10 ديسمبر، أن المغرب سيطبع علاقاته مع إسرائيل، وبذلك تصبح المغرب رابع دولة عربية تنحي جانبا معاداة إسرائيل خلال الأشهر الأربعة الماضية. وفي إطارالاتفاق، كتب ترامب على تويتر أنه وقع مرسوما من شأنه الاعتراف بسيادة المغرب على إقليم الصحراء الغربية.

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس أن المغرب تعهّد تطبيع علاقاته مع إسرائيل، كما فعلت مؤخرا ثلاث دول عربية هي الإمارات والبحرين والسودان.

وأصبح المغرب رابع دولة عربية تنحي جانبا العداء مع إسرائيل خلال الأشهر الأربعة الماضية بعد الإمارات والبحرين والسودان.

وفي إطار هذا الاتفاق وافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الاعتراف بسيادة المغرب على إقليم الصحراء الغربية الذي يشهد نزاعا إقليميا منذ عقود بين المغرب وجبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر، وهي حركة انفصالية تسعى لإقامة دولة مستقلة في الإقليم.

ترقب فتح سفارات في الرباط وتل أبيب

من المرتقب أن يتم فتح سفارات في الرباط و تل أبيب حسبما ذكره جاريد كوشنر المستشار البارز في البيت الأبيض “سيقوم الطرفان بإعادة فتح مكاتب الاتصال في الرباط وتل أبيب على الفور بنية فتح سفارتين. سيعزز الطرفان التعاون الاقتصادي بين الشركات الإسرائيلية والمغربية”.

وتابع قائلا “حققت الإدارة الأمريكية اليوم خطوة تاريخية أخرى. الرئيس ترامب أبرم اتفاق سلام بين المغرب وإسرائيل في رابع اتفاق من نوعه بين إسرائيل ودولة عربية مسلمة في غضون أربعة أشهر”.

وقال البيان “من خلال هذه الخطوة التاريخية، يبني المغرب على الروابط الموجودة منذ فترة طويلة مع المجتمع اليهودي المغربي داخل البلاد وفي العالم بما في ذلك إسرائيل. هذه خطوة مهمة للأمام لشعبي إسرائيل والمغرب”.

وأضاف البيان “يعزز الاتفاق أمن إسرائيل بصورة أكبر ويخلق في الوقت نفسه فرصا للمغرب وإسرائيل لتعميق علاقاتهما الاقتصادية وتحسين حياة شعبيهما”.

وقال بيان صادر عن البيت الأبيض عن المكالمة الهاتفية التي دارت بين ترامب وملك المغرب إن الرئيس الأمريكي “أكد مجددا دعمه لعرض المغرب الجاد والذي يتمتع بالمصداقية والواقعية الخاص بالحكم الذاتي باعتباره الأساس الوحيد لحل عادل ودائم للنزاع بشأن الصحراء الغربية”.

وأضاف البيان قائلا “وبناء على ذلك، يعترف الرئيس بسيادة المغرب على منطقة الصحراء الغربية بأكملها”. و أكد ذلك دونالد ترامب نشره لتغريدة يقر فيها سيادة المغرب على الصحراء الغربية.

و أثار هذا الإعلان الرابع غضب الفلسطينيين،  قائلين إن تلك الدول العربية وجهت ضربة لقضية السلام من خلال التخلي عن مطلب قائم منذ فترة طويلة بأن تتخلى إسرائيل عن الأراضي التي ستقام عليها الدولة الفلسطينية قبل أن تحظى بالاعتراف.

ومن المقرر أن يترك ترامب منصبه في 20 جانفي  وعلى ذلك قد يكون الاتفاق مع المغرب من آخر الاتفاقات التي يبرمها فريقه بقيادة كوشنر والمبعوث الأمريكي أفي بيركوفيتش قبل تسليم السلطة للإدارة المقبلة بقيادة الرئيس المنتخب جو بايدن.

وكانت القوة الدافعة، في معظمها، وراء إبرام تلك الاتفاقات هي تشكيل جبهة موحدة في مواجهة إيران وكبح نفوذها الإقليمي.

وعلى الرغم من أن بايدن سيدير على الأرجح دفة السياسة الخارجية الأمريكية بعيدا عن الطريق الذي انتهجه ترامب بشعار “أمريكا أولا”، لكنه أشار إلى أنه سيواصل دعم ما وصفه ترامب باتفاقات إبراهام بين إسرائيل ودول عربية ومسلمة.

وبموجب الاتفاق، سيقيم المغرب علاقات دبلوماسية كاملة ويستأنف الاتصالات الرسمية مع إسرائيل ويسمح بعبور رحلات وأيضا برحلات طيران مباشرة من إسرائيل وإليها لكل الإسرائيليين.

العالم

المدير العام لمنظمة الصحة العالمية : “اللقاحات المضادة لفيروس كورونا لا تزال صعبة المنال داخل الدول الفقيرة”

Published

on

By

ميديا ناو بلوس

 

 قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية, تيدروس أدهانوم جيبريسوس، اليوم الجمعة 23 أفريل، إن اللقاحات  المضادة لفيروس كورونا لا تزال صعبة المنال في الدول الأشد فقرا.
جاء ذلك في حديث لجيبريسوس ضمن تقرير صدر بمناسبة الذكرى الأولى لبرنامج التعاون الدولي كوفاكس لتسريع التطوير والإنتاج والوصول العادل لاختبارات وعلاجات ولقاحات /كورونا/ الذي انطلق قبل عام. وأضاف أنه “تم إعطاء ما يقرب من 900 مليون جرعة لقاح على مستوى العالم, لكن أكثر من 81 في المائة منها ذهبت إلى البلدان ذات الدخول المرتفعة أو المتوسطة العليا, في حين تلقت الدول منخفضة الدخل 0.3 بالمائة فقط”.
وندد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية مرارا بانعدام المساواة في توزيع اللقاحات وحث البلدان الأكثر ثراء على تقاسم الجرعات الزائدة للمساعدة في تطعيم العاملين الصحيين في الدول ذات الدخول المنخفضة, ضد الوباء الذي حصد حتى الآن أرواح أكثر من 3 ملايين إنسان على مستوى العالم.
ويهدف برنامج كوفاكس الذي شحن 40.5 مليون جرعة إلى 118 دولة حتى الآن, إلى تأمين ملياري جرعة بحلول نهاية العام 2021.
وكان البرنامج الذي يشارك في إدارته تحالف جافى للقاحات ومنظمة الصحة العالمية, قال, إنه يسعى إلى تعزيز إمداداته من اللقاحات للدول الفقيرة من مصنعين جدد.

Continue Reading

العالم

ناسا : الرواد الأربعة في أمان بمدار الأرض بعد إنفصال المركبة بنجاح

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أصبح رواد الفضاء الأربعة التابعين لبعثة ألفا الذين أقلعوا في حدود 11:49 بتوقيت باريس في أمان بعد نجاح مهمة إنفصال المركبة و ذلك حسبما كشفت عنه وكالة ناسا في تغريدة لها على حسابها الرسمي تويتر.

غردت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا ” مدونة ”  إنفصال المركبة بنجاح … الرواد أصبحوا بأمان في مدار الأرض “.

 

Continue Reading

العالم

ناسا : إقلاع صاروخ “سبيس إكس” نحو الفضاء على متنه بعثة ألفا

Published

on

By

ميديا ناو بلوس

 

أقلع صاروخ “سبيس إكس” نحو المحطة الدولية للفضاء، الجمعة 23 أفريل في حدود 11:49 بتوقيت باريس، على متنه بعثة ألفا المتكونة من أربعة رواد فضاء بينهم الرائد الفرنسي توما بيسكيه.

جميع أنظار العالم مصوبة اليوم الجمعة 23 أفريل،نحو وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” تترقب عملية إقلاع بعثة ألفا التي تضم أربعة رواد فضاء على رأسهم الرائد  الفرنسي المعروف توما بيسكيه.

و سنتطلق البعثة في حدود 11:20 دقيقة بتوقيت باريس.

تصف وكالة الفضاء الأمريكية ناسا هذه الرحلة بالتاريخية نحو  محطة الفضاء الدولية. وسيمكث هؤلاء هناك ستة أشهر.

كما يعد توما بيسكيه أول فرنسي الذي يتسلم مهام القيادة، و أيضا الفرنسي الوحيد الذي بقي أطول فترة في الفضاء بعد مهمته الأولى.

و من المتوقع أن يجري رائد الفضاء الفرنسي توما بيسكيه لدى وصوله إلى محطة الفضاء الدولية، العديد من التجارب العلمية من بين 232 مبرمجة ضمن مهمة بعثة “ألفا” .

و قال رائد الفضاء الفرنسي ت”وما بيسكيه ”  بأن “هناك مهمة واحدة من بين هذه المهمات جد مثيرة للإهتمام و الحماس، هي فعلا مثيرة للحماس … سنقوم بدراسة الأدمغة الصغيرة والخلايا الجذعية”.

Continue Reading

معلومات مهمة

  • MEDIANAWPLUS
  • Tél: + 33 6 81 29 10 48
  • Email: info@medianawplus.fr
  • Site Web: https://www.medianawplus.fr

ACTU DU MOMENT

Facebook