Connect with us

فرنسا

مسجد باريس الكبير ينسحب من مشروع خلق “مجلس الأئمة الوطني”

Published

on

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

كشف عميد مسجد باريس الكبير، شمس الدين حفيز، الإثنين 28 ديسمبر، عن إنسحاب مسجد باريس الكبير من مشروع خلق “مجلس الأئمة الوطني” الذي يرتكز على تحرير “ميثاق القيم “، و كذا تجميد العلاقات مع جميع أعضاء مكونة التيار الإسلاموي على مستوى المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية.

و يرأس هذا المشروع، المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية بمعية مختلف الفديراليات التي تمثل مساجد فرنسا، الذي تتعين مهامه في تحرير “ميثاق القيم ” في شكل نص شفاف واضح يتم رفعه إلى رئيس الجمهورية و إظهاره للرأي العام في ظرف أسبوعين كأقصى حد.

و كان رئيس الدولة إيمانويل ماكرون قد دعا إلى إنجاز هذا الميثاق و بتكليف منه في اليوم الموالي من مقتل أستاذ التاريخ صامويل باتي بقطع الرأس بالضاحية الباريسية.

و جاء في بيان عميد مسجد باريس الكبير، شمس الدين حفيز، ” كل شيء كان يجري في ظروف جد عادية إلى غاية منتصف شهر ديسمبر. و مشروع “ميثاق القيم ” كان من المفترض أن يسلم لرئيس الجمهورية في موعده حسب الإلتزامات المأخوذة منذ حوالي ثلاثة أسابيع.لكن للأسف المكونة الإسلاموية الموجودة على مستوى المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، خاصة تلك المرتبطة بأنظمة أجنبية معادية لفرنسا، أوقفت بطريقة خبيثة المفاوضات و ذلك بالتشكيك في بعض الفقرات المهمة المؤلفة من الميثاق”.

و أضاف ” لذلك، قررت الإنسحاب من مشروع خلق مجلس الأئمة الوطني، لأن مسجد باريس الكبير لن يكون أبدا شريكا في مراوغات دنيئة على حساب منافع المكونة الوطنية و أولئك المواطنين من الإنتماء الإسلامي.و قررت أيضا عدم المشاركة في هذه المفاوضات و الإجتماعات كما قررت أيضا تجميد جميع الإتصالات مع كل المكونة الإسلاموية بالمجلس الفرنسي للديانة الإسلامية… هذا القرار يعد نهائي بعد تفكير منضج”

وقال ” مسؤوليتي كعميد لمسجد باريس الكبير  هي الإلتزام  بالدفاع عن مصالح المسلمين و العمل من أجل إرساء السلم و السلام المدني و الأخوة”.

و أضاف ” أرفض رؤية حلقة مشكوك فيها  غير مسؤولة بصدد تحويل الإسلام ، الديانة السمحاء إلى إيديولوجية كفاح من أجل خلق التفرقة” مؤكدا  أن تمثيل المسلمين يستحق الإبتعاد عن ” الممارسات المشكوك فيها و المحاطة بأفعال تسعى إلى زرع الشقاق بين صفوف المجتمع الوطني و فصل الفرنسيين المسلمين عن مجتمعهم”.

و إستنكر شمس الدين حفيز سعي بعض أعضاء المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية إلى تغليط مسلمي فرنسا متطرقا إلي شرح بعض التفاصيل في بيانه الصادر الإثنين 28 ديسمبر، قائلا ” هناك بعض أعضاء من التيار الإسلاموي وصل بهم الأمر إلى غاية القيام بمراوغات إعلامية، بغية تلطيخ شرفنا معرضين حياتنا إلى الخطر من خلال إظهار أن الميثاق يهدف إلى المس بكرامة المسلمين، و هذا كذب فاضح”.

و ختم عميد مسجد باريس بيانه ” أعتقد أن المكونة المسلمة تستحق أمورا أخرى أفضل من تلك الممارسات المشكوك فيها التي تسعى إلى تشتيت المكونة الوطنية و فصل الفرنسيين من الإنتماء الإسلامي عن مجتمعهم”.

و تجدر الإشارة إلى أن المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية لا يمثل الأغلبية الساحقة للمساجد الموزعة عبر التراب الفرنسي.كما أنه منذ 17 سنة منذ نشأة هذه الهيئة لم تنجح في إنجاز أي مشروع إلى آخر المطاف بعد الشروع فيه.

و في السياق ذاته، يوجد العديد من الشخصيات الدينية و الأئمة البارزين داخل الساحة الفرنسية أعلنوا سابقا بأنهم لن يحترموا مشروع خلق “مجلس الأئمة الوطني”.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

فرنسا

تداعيات قتل الشرطية : إيمانويل ماكرون ” لن نستسلم أمام الإرهاب الإسلاموي “

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

عبر رئيس الدولة إيمانويل ماكرون عن إستيائه عقب مقتل شرطية في منطقة الإفلين ظهر اليوم الجمعة 23 أفريل، داخل مقر عملها بمركز الشرطة برومبولييه طعنا بالسلاح الأبيض على مستوى الرقبة.

و قال إماكرون في تغريدة له ” كانت شرطية، ستيفاني تم قتلها داخل مركز الشرطة برومبوييه …الأمة تقف إلى جانب عائلتها ، زملائها و وحدات الأمن.الإلتزام بالكفاح ضد الإرهاب الإسلاموي ، لن نستسلم أمام أي شيء”

و تعرضت ظهر اليوم الجمعة 23 أفريل، شرطية إلى عملية إعتداء بالسلاح الأبيض داخل مقر عملها بمركز شرطة رومبوييه بمنطقة الإفلين بالضاحية الباريسية .

و تم القضاء على المهاجم الذي وجه طعنتين بالسلاح الأبيض على مستوى الرقبة للضحية.

و روى الأمين العام لدى نقابة الشرطة ألييانس على فرانس أنفو بأن الشرطية كانت في وقت إستراحة خرجت لبضعة دقائق ثم عادت إلى مركز الشرطة داخل البهو حيث باغتها المهاجم مشهرا خنجرا في وجهها و متسببا في طعنها مرتين على مستوى الرقبة أمام زملائها، الأمر الذي دفع هؤلاء إلى فتح النار و القضاء على المهاجم بعين المكان.

هذا و قد فتح القطب المتخصص في مكافحة الإرهاب تحقيقا للكشف عن ملابسات الجريمة و ذلك عقب تنقل رئيس الوزراء جون كاستكس إلى جانب وزير الداخلية جيرار دارمانان إلى عين المكان.

Continue Reading

فرنسا

رومبوييه : مقتل شرطية في إعتداء بالسلاح الأبيض داخل مقر عملها و القضاء على المهاجم

Published

on

By

ميديا ناو بلوس

 

تعرضت ظهر اليوم الجمعة 23 أفريل، شرطية إلى عملية إعتداء بالسلاح الأبيض داخل مقر عملها بمركز شرطة رومبوييه بالضاحية الباريسية .

و تم القضاء على المهاجم الذي وجه طعنتين بالسلاح الأبيض على مستوى الرقبة للضحية.

و غرد وزير الداخلية جيرار دارمانان على حسابه تويتر بأنه سيتنقل رفقة رئيس الوزراء جون كاستيكس إلى موقع الجريمة قائلا بأنه ” شرطية كانت ضحية إعتداء بالسكين داخل مركز الشرطة برومبوييه… حيث سأتنقل”

و روى الأمين العام لدى نقابة الشرطة ألييانس على فرانس أنفو بأن الشرطية كانت في وقت إستراحة خرجت لبضعة دقائق ثم عادت إلى مركز الشرطة داخل البهو حيث باغتها المهاجم مشهرا خنجرا في وجهها و متسببا في طعنها مرتين على مستوى الرقبة أمام زملائها، الأمر الذي دفع هؤلاء إلى فتح النار و القضاء على المهاجم بعين المكان.

Continue Reading

فرنسا

جون كاستكس ” توزيع 400.000 إختبار كشف فيروس كورونا داخل المدارس إعتبارا من الأسبوع القادم

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أكد  رئىس الوزراء الفرنسي جون كاستكس، خلال مؤتمر صحفي ، حول آخر مستجدات جائحة كورونا عبر التراب الفرنسي،اليوم الخميس 22 أفريل،بأن العودة إلى مقاعد الدراسة في التاريخ المحدد المقرر الإثنين القادم.

و أوضح بأنه سيتم توزيع 400.000 إختبار للكشف عن فيروس كورونا أسبوعيا داخل المدارس. تحسبا للدخول المدرسي.

و قال رئيس الوزراء بأن “هناك تحسن طفيف و فرنسا تجاوزت ذروة الموجة الثالثة و الإجراءات الصحية المشددة تؤكد رجوع المدرسين الأسبوع القادم مثلما سبق و أن أعلن عنه رئيس الجمهورية”.

و دعا رئيس الوزراء الفرنسيين إلى توخي الحذر و الحرص على إتباع إجراءات العزل الوقائية أمام تفشي السلالات المتمحورة للفيروس على رأسها السلالة البريطانية.

و

 

 

Continue Reading

معلومات مهمة

  • MEDIANAWPLUS
  • Tél: + 33 6 81 29 10 48
  • Email: info@medianawplus.fr
  • Site Web: https://www.medianawplus.fr

ACTU DU MOMENT

Facebook