Connect with us

فرنسا

فرنسا : 3 سنوات حبسا منها سنة نافذة في حق الرئيىس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي بتهمتي الرشوة و إستغلال النفوذ

Published

on

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أدان القضاء الفرنسي في جلسة اليوم الإثنين 1 مارس بمجلس قضاء باريس، الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي، بعقوبة 3 سنوات حبسا منها سنة حبسا نافذا و ذلك عقب متابعته بتهمتي الرشوة و إستغلال النفوذ.

كما أدان مجلس قضاء باريس كلا من المحامي تيري هيرزوغ و القاضي السابق جيلبير أزيبيرت المتورطين في الملف بنفس العقوبة، بعد توجيه لهما تهمتي خرق السر المهني و الرشوة بالنسبة للمحامي مع منعه من ممارسة مهنة المحاماة لمدة 5 سنوات.

وكانت النيابة قد إلتمست في جلسة المحاكمة يوم الثلاثاء 8 ديسمبر، بمجلس قضاء باريس، عقوبة 4 سنوات حبسا بينها سنتين حبسا نافذا في حق الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي و محاميه تيري هرتزوغ و القاضي جيلبيرت أزيبيرت إثر متابعتهم بتهمتي الرشوة واستغلال النفوذ.

و يصبح نيكولا ساركوزي، بعد هذا الحكم التاريخي، أول رئيس فرنسي أسبق في سنوات ما بين 2007 و 2012 يقف داخل قفص الإتهام  في عهد الجمهورية الخامسة الحديث حيث تمت متابعته في هذه القضية المعروفة بملف ” التصنت” من بين العديد من القضايا الأخرى من مسلسله القضائي بتهمتي إستغلال النفوذ و بمحاولة رشوة قاض بوظيفة تقاعدية مقابل الحصول على معلومات حول تحقيق يتعلق بتمويل حملته الانتخابية.

و لم يسبق أن خضع رئيس آخر للمحاكمة بعد تركه منصبه بإستثناء الرئيس الرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك، لكن الأخير أُعفي من حضور جلسات محاكمته بقضية فساد عام 2011 لأسباب صحية. لكنه أدين بعقوبة سنتين حبسا موقوفة التنفيذ بعد إتهامه بتهمة إنشاء وظائف وهمية في بلدية باريس أستخدمت عائداتها لتمويل حزبه عندما كان يترأس بلدية العاصمة الفرنسية.

و هو الملف الذي تنص فيه مادة القانون تسليط عقوبة تصل إلى 10 سنوات حبسا وغرامة  بواحد مليون أورو.

و كان الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي 65 سنة، قد أنكر في جلسة محاكمته الإثنين 7 ديسمبر، جملة و تفصيلا ، أن يكون قد حاول رشوة قاض بوظيفة تقاعدية مقابل الحصول على معلومات حول تحقيق متعلق بحملته الانتخابية،

وقال ساركوزي أنذاك في جلسة المحاكمة، إنه لم يرتكب “أبدا أدنى تصرف فاسد”، متعهدا بالذهاب “حتى النهاية” لإثبات براءته. مؤكدا بالذهاب “حتى النهاية” لتبرئة اسمه.

و بالرجوع إلى قضية ” التصنت ” التي جرت وقائعها بمجلس قضاء باريس، فيوجد إلى جانب نيكولا ساركوزي محاميه تييري هرتزوغ بمحاولة رشوة القاضي جيلبرت أزيبير للحصول على معلومات داخلية حول التحقيق في مزاعم عن تلقّي ساركوزي مبالغ بطرق غير قانونية من وريثة شركة “لوريال” الراحلة ليليان بيتانكور خلال حملته الرئاسية عام 2007.

وقال ساركوزي الذي دافع عن نفسه في المحكمة لأول مرة الإثنين إنه سُرّ بإمكانية الحصول على محاكمة عادلة بعد “تمريغ سمعته لستة أعوام”.

و يضم الملف تسجيلات لمحادثات هاتفية بينه وبين هرتزوغ، وهو أمر استنكره ساركوزي في كلامه أمام المحكمة.

وكان أزيبير يشغل منصبا بارزا في أعلى محكمة استئناف في فرنسا في ذلك الوقت، لكنه لم يحصل على الوظيفة الموعودة في موناكو.

محاكمة أخرى في 17 مارس

و تجدر الإشارة إلى أن حلقات المسلسل القضائي للرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي لم تنته بعد،  فلا يزال متهما بمزاعم حول تلقيه مبالغ مالية ضخمة بملايين الأوروهات من الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي لتمويل حملته الانتخابية عام 2007، بالإضافة إلى تجاوزه سقف  نفقات حملة رئاسيات 2012 بطريقة غير قانونية.و هي القضية التي يمثل من أجلها أمام المحكمة بتاريخ 17 مارس المقبل.

 

 

فرنسا

جون كاستكس ” توزيع 400.000 إختبار كشف فيروس كورونا داخل المدارس إعتبارا من الأسبوع القادم

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أكد  رئىس الوزراء الفرنسي جون كاستكس، خلال مؤتمر صحفي ، حول آخر مستجدات جائحة كورونا عبر التراب الفرنسي،اليوم الخميس 22 أفريل،بأن العودة إلى مقاعد الدراسة في التاريخ المحدد المقرر الإثنين القادم.

و أوضح بأنه سيتم توزيع 400.000 إختبار للكشف عن فيروس كورونا أسبوعيا داخل المدارس. تحسبا للدخول المدرسي.

و قال رئيس الوزراء بأن “هناك تحسن طفيف و فرنسا تجاوزت ذروة الموجة الثالثة و الإجراءات الصحية المشددة تؤكد رجوع المدرسين الأسبوع القادم مثلما سبق و أن أعلن عنه رئيس الجمهورية”.

و دعا رئيس الوزراء الفرنسيين إلى توخي الحذر و الحرص على إتباع إجراءات العزل الوقائية أمام تفشي السلالات المتمحورة للفيروس على رأسها السلالة البريطانية.

و

 

 

Continue Reading

فرنسا

توزيع قرابة 1200 وجبة إفطار بمسجد السلام بمدينة نيم منذ بداية رمضان في فرنسا

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

في ظل الموجة الثالثة لجائحة فيروس كورونا التي تواجهها فرنسا حاليا ، حل شهر رمضان الثلاثاء 13 أفريل. و للسنة الثانية على التوالي يحيي مسلمو فرنسا الشهر المبارك وسط إجراءات صحية مشددة.

و لم يمنع هذا الوضع الصحي، التآزر الموجود بقلب الشهر الفضيل من التجسد بأرض الميدان بمضاعفة عمليات التضامن.

رئيس مسجد السلام عبد الله زكري يوزع وجبات الإفطار إلى جانب المصلين المتطوعين

و ينظم مسجد السلام بمدينة نيم على غرار باقي المساجد و الجمعيات الموزعة عبر التراب الفرنسي، عملية توزيع لوجبات الإفطار على الصائمين و غير صائمين و لجميع الأشخاص من مختلف الأديان ، المؤمنين منهم و غير المؤمنين إلى جانب الطلبة الجامعيين، العائلات المعوزة، كل يوم بعد صلاة العصر.

و قال رئيس مسجد السلام عبد الله زكري ” بفضل الأموال التي جمعها مسجد السلام و التبرعات و كذا مساهمات المصلين، تمكنا من توزيع قرابة 1200 وجبة إفطار منذ بداية شهر رمضان بفرنسا بمعدل 165 وجبة في اليوم”

و أضاف ” بعض الأوفياء يقومون بتوصيل وجبات الإفطار مباشرة إلى مقرات سكن المسنين الذين يعيشون لوحدهم بفرنسا، في هذه الأوقات العصيبة و المعروفين ب ” شيباني” مردفا ” أنا جد سعيد هذه السنة، كرم و تضامن تجار المنطقة الحضرية السكنية جنوب ، بمدينة “نيم ” كانا في الموعد بالرغم من هذه الأزمة الصحية لفيروس كورونا التي لا تستثني أحدا “.

و ختم ” تشكراتي  للفرق التي تبذل قصارى جهدها من أجل إعداد و تحضير وجبات الإفطار ، لعروسي، هواري ، خلفي و غيرهم من القائمة الطويلة”.

 

Continue Reading

فرنسا

الرسوم المعادية للمسلمين برين : جيرار دارمانان يصفها ” بالإهانات لفرنسا ” و يأمر بتعزيز الحراسة أمام المساجد خلال رمضان

Published

on

By

نوال.ثابت / ميديا ناو بلوس

 

أمر وزير الداخلية الفرنسي جيرارا دارمانان مساء الأحد 11 أفريل بتشديد الحراسة الأمنية عبر مختلف المساجد في فرنسا 48 ساعة قبيل حلول شهر رمضان.

جاء ذلك عقب زيارته إلى مدينة “رين ” بعد تعرض المركز الثقافي الإسلامي ” إبن سينا ” بما فيه المسجد إلى فعل إسلفاموفوبيا حيث تمت تغطية جدرانه برسوم عنصرية معادية للمسلمين بفرنسا ، 48 ساعة قبيل حلول شهر رمضان.

دارمانان يصف الرسوم العنصرية … إهانات لفرنسا

و عبر وزير الداخلية عن سخطه بمصطلحات ثقيلة مصرحا أمام مسؤولي المركز الإسلامي ” إبن سينا ” بمدينة رين” ” أمر مقرف” و أضاف ” رئيس الجمهورية طلب مني أن أقول لمسؤولي الجمعية …ما تعنيه هذه الرسوم العنصرية التي تعد إهانات ، إهانات لمسلمي فرنسا ، إهانات لفرنسا “.

و أمر دارمان بتعزيز الحراسة على المساجد خلال شهر رمضان.

و إكتشف مسؤولو المركز الإسلامي ” إبن سينا ” بمدينة رين صباح  الأحد 11 أفريل جدران المركز الذي يضم المسجد مغطاة برسوم عنصرية كتب عليها ” الحملات الصليبية ستعود” شارل مارتيل أنقذنا ” ” لا لإسلامية فرنسا ” و ” فرنسا الأبدية”.

Continue Reading

معلومات مهمة

  • MEDIANAWPLUS
  • Tél: + 33 6 81 29 10 48
  • Email: info@medianawplus.fr
  • Site Web: https://www.medianawplus.fr

ACTU DU MOMENT

Facebook