inbound2241752114493518329

المغرب: المئات يتظاهرون احتجاجاً على غلاء الأسعار وتدهور القدرة الشرائية

خرج مئات الأشخاص الأحد في مظاهرة احتجاجية بالعاصمة المغربية الرباط تنديدا بتدهور الأوضاع الاجتماعية وضد غلاء الأسعار.

خولة أحمد / الوكالات

وجاب المحتجون، الذين حضروا من مختلف المدن المغربية وينتمون إلى عدد من التنظيمات السياسية والنقابية والجمعيات الحقوقية، وسط العاصمة حاملين الأعلام المغربية والفلسطينية. ورفعوا شعارات منها “ضد الغلاء والقمع والقهر” و”الشعب يريد إسقاط الغلاء” و “علاش جينا واحتجينا.. المعيشة غالية علينا”.

واعتبرت الجبهة الاجتماعية، في بيان لها، أن المسيرة التي تم تنظيمها تحت شعار “جميعا ضد الغلاء والقمع والقهر”، هي “بمثابة خطوة نضالية ستتلوها خطوات أخرى حتى تحقيق المطالب”.

 

ورفع المحتجون شعارات تطالب بالحد من ارتفاع الأسعار، وتحسين الوضع الاجتماعي للمواطنين، وشعارات أخرى تنتقد الحكومة وتعاملها في مواجهة غلاء المعيشة من بينها”  بلادنا فلاحية والخضرة ( الخضروات) غالية علي”، “كيف تعيش يا مسكين والمعيشة دارت (صار لها) جناحين”، “موحدون ضد الغلاء”،  “زيرو زيرو ( صفر) المفسدين زيرو.. بغيناهم يطيرو ( نريدهم أن يبعدوا) “، الحكومة زيرو، أخنوش ( رئيس الحكومة) زيرو، بغيناهم يطيرو”.

 

كما رفعت خلال المسيرة، التي انطلقت من باب الأحد في اتجاه مقر البرلمان المغربي بالرباط، لافتات كتب على بعضها “لا للريع لا للامتيازات”، “باراكا (كفى) من الفساد.. راكم نهبتوا لبلاد (لقد نهبتم البلاد)”،  ” باراكا ( كفى) من الانتهاكات..سننتزع الحرية”، بينما طالبت لافتات أخرى بإطلاق سراح الصحافيين سليمان الريسوني وعمر الراضي وباقي المدونين والنشطاء المعتقلين.

في هذا السياق، قال يونس فراشي منسق الجبهة الوطنية الاجتماعية التي دعت إلى هذه المظاهرات إن “هذه المسيرة الاحتجاجية تأتي بعد سلسلة من الوقفات التي نظمتها الجبهة على المستوى الوطني. اليوم المواطنون قدموا من مختلف المدن المغربية للاحتجاج على الغلاء الذي أثقل كاهل المغاربة”.

 

وأوضح فراشي الذي تضم جبهته عدة تنظيمات سياسية واجتماعية ونقابية “بالرغم من تغير الحكومات لكن الطابع الاستراتيجي فيها هو دعم الرأسمالية ذات الطابع الريعي الاحتكاري”. وأضاف “آلاف المغاربة عانوا من تداعيات كوفيد-19 وفقدوا وظائفهم”.

في المقابل، تقول الحكومة المغربية إنها تدعم الفئات الأولى بالرعاية بإجراءات مثل رفع الحد الأدنى للأجور وتطبيق نظام التأمين الصحي الإجباري على جميع الفئات، لتشمل التغطية 11 مليون مواطن.

وكانت المندوبية السامية للتخطيط قد قالت في وقت سابق إن جائحة كورونا دفعت بنحو ثلاثة ملايين مغربي إلى دائرة الفقر.

 

ردا على ذلك، قال فراشي “يجب أن تظهر مجهودات الحكومة أن تبدو آثارها على المواطن المغربي الضعيف المدخول، هذا الأخير عندما يذهب إلى السوق ويصادف الغلاء”.

 

من جانبه، قال محمود عبد الله عضو النقابة الديمقراطية للشغل بمدينة أكادير “لا أحد يخفى عليه ما آلت إليه الأوضاع الاجتماعية في المغرب، فقد عانت الفئات الهشة في أزمة كوفيد-19، ومباشرة بعد هذه الأزمة يواجه المغاربة أزمة غير مسبوقة في ارتفاع الأسعار. على الدولة أن تقدم حلولا ملموسة للشعب بدل مواجهة الواقع بالقمع”.

من جهة أخرة، استثمر المحتجون الفرصة لتجديد التعبير عن تضامنهم مع القضية الفلسطينية من خلال التنديد باستئناف المغرب علاقاته مع إسرائيل في ديسمبر/كانون الأول عام 2020 رافعين شعار “فلسطين أمانة والتطبيع خيانة”.

عن خولة أحمد

شاهد أيضاً

ةوىتنىمنة

إيران تتعهد بالرد على العقوبات الغربية الجديدة

تعهدت إيران الثلاثاء بالرد على حزمة جديدة من العقوبات فرضها عليها الاتحاد الأوروبي وبريطانيا على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS
الحدث