hacked

برلين تتهم روسيا بشن هجمات الكترونية على شركاتها الدفاعية والفضائية وعلى الحزب الحاكم

تتهم برلين روسيا بشن هجمات الكترونية على شركاتها الدفاعية والفضائية وعلى الحزب الحاكم٬فيما نفت السفارة الروسية في برلين الاتهامات الالمانية لها بشن هجمات إلكترونية على شركاتها الدفاعية والفضائية وعلى الحزب الحاكم فضلا عن أهداف في دول أخرى، وحذرت من عواقب لم تحددها، كما ترددت أيضا من جانب التشيك وحلف شمال الأطلسي ووزارة الخارجية الأميركية، واصفة إياها بأنها “خطوة غير ودية أخرى تهدف إلى إثارة مشاعر العداء لروسيا في ألمانيا”.

قال حلف شمال الأطلسي إن الحملة الإلكترونية استهدفت هيئات حكومية و”مشغلي البنية التحتية الحيوية” وكيانات أخرى في ليتوانيا وبولندا وسلوفاكيا والسويد.
و من جهتها استدعت الحكومة الألمانية السفير الروسي احتجاجا على ما قالت إنها حملة شنتها قبل عامين مجموعة لها علاقة بالمخابرات العسكرية الروسية.
في حين أوضخت وزارة الداخلية في بيان إن الهجمات استهدفت الحزب الاشتراكي الديمقراطي الحاكم في ألمانيا وشركات في قطاعات الخدمات اللوجستية والدفاع والفضاء وتكنولوجيا المعلومات.
أضاف متحدث باسم الوزارة أن خوادم شركات في قطاعات حيوية تعرضت للاختراق دون ذكر أسماء الشركات أو الخوض في مزيد من التفاصيل حول الأضرار.
وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر قالت “هذه الهجمات لا تستهدف فقط أحزابا فردية أو سياسيين محددين بل تستهدف زعزعة الثقة في ديمقراطيتنا”.
متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية قال: “نحن وشركاؤنا لن نتسامح مع هذه الهجمات الإلكترونية وسنستخدم مجموعة كاملة منا لإجراءات للمنع والردع والرد على السلوك العدواني لروسيا في الفضاء الإلكتروني”.
التشيك قالت إن الحملة الإلكترونية الروسية استهدفت عددا من الكيانات فيها، دون ذكر أسماء، منذ العام الماضي.
في بيان منفصل، اتهمت بريطانيا روسيا بتقويض العمليات الديمقراطية دون الخوض في مزيد من التفاصيل.
كان الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني قال في وقت سابق إن حسابات البريد الإلكتروني لكبار الأعضاء قد تم استهدافها لكن لم يتضح ما إذا كانت البيانات قد سُرقت.

عن Nawel Thabet

شاهد أيضاً

gazaaaaq

منظمة التعاون الإسلامي تندد بـ”الإبادة” في غزة

ندّدت منظمة التعاون الإسلامي مجددا الأحد بـ”الإبادة الجماعية” في غزة، ودعت دولها الأعضاء البالغ عددها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS