redim 4 jack lang img112640 048 4659247

جاك لانغ يعيد إبتكار الطبعة ال 38 لعيد الموسيقى بتنظيم كارايوكي عملاق بجميع اللغات بمعهد العالم العربي بباريس

نوال.ثابت/ ميديا ناو بلوس

 

سيعيد صاحب فكرة إنشاء عيد الموسيقى بفرنسا، رئيس معهد العالم العربي بباريس حاليا ، جاك لانغ إبتكار هذه التظاهرة الثقافية من جديد بعد مرور 38 سنة على ميلادها.

و سيتم إحياء فعاليات طبعة السنة الجارية 2020 بإستحداث برمجة ثرية تتلاءم مع الظروف الإستثنائية للأزمة الصحية الحالية لجائحة كورونا، إذ سيفتح  معهد العالم العربي بباريس أبوابه أمام الجميع هذا الأحد 21 جوان المقبل من أجل إقامة حفل شعبي مجاني بمختلف الأذواق و بكل اللغات.

فاعتبارًا من الواحدة من ظهر يوم الأحد سيتم إطلاق أكبر كارايوكي في العالم بجميع اللغات على الهواء الطلق بباحة المعهد الخارجية و حظيرة السيارات في سابقة من نوعها منذ نشأة عيد الموسيقى سنة 1982.

16 06 20 KARA

و ستمزج قائمة أغاني الكارايوكي المقترحة بين مختلف الطبوع و بين موسيقى  “الراب” ، ” الراي”،  “البلوز ” و مجموعة من الأغاني العربية.

ووضع معهد العالم العربي بباريس بريدا إلكترونيا على موقعه الرسمي لحجز الأماكن إحتراما للإجراءات الوقائية خاصة تلك المتعلقة بترك مسافات التباعد الجسدي.

كما ستتم  برمجة مباشرة بعد ذلك في الخامسة مساءً، حفلا استثنائيا بالتنسيق مع نادي “معًا نبث مباشرة” (United We Stream) و سيكون ذلك  على سطح المعهد مع فرق الموسيقى الإلكترونية العالمية.

هذا و سيكون حفل الإفتتاح عشية السبت 20 جوان  في السادسة مساء إلى غاية السادسة من صباح  عيد الموسيقى في حفل إلكتروني إفتراضي من إحياء فنان الدي جي “فيل ويكس” من قمرة قيادة معهد العالم العربي ممثلا لمهرجان “مدل بيست” (MDL Beast).المهرجاء الذي أطلق نهاية 2019 بالمملكة العربية السعودية و نجح في جمع 400 ألف شخص.

و أصبح لهذا العيد صيتا عالميا، يلقى نجاحا كبيرا بمختلف بلدان العالم المنتشرة عبر القارات الخمس لتميزه بخصوصيات متنوعة على رأسها مجانية الحدث و شعبيته بإنفتاحه على الجميع من الشباب إلى الكبار و الأقل سنا حتى يتسنى لكل المشاركين العزف أو الغناء بإستعمال الموسيقى كلغة للتواصل مع العالم.

ضف إلى ذلك خاصية تبادل الثقافات بين الشعوب التي تقرب مسافاتها الموسيقى التي إخترق عيدها الحدود متجاوزا فرنسا التي نشأ فيها كي يحط الرحال بمئة و ثلاثة و عشرين (123) بلدا عبر العالم.

كما تجدر الإشارة إلى إلى أن رئيس معهد العالم العربي بباريس حاليا،  جاك لانغ،  هو صاحب فكرة خلق عيد الموسيقى منذ 38 سنة و بالتحديد في 21 جوان من كل سنة بفرنسا.

وتم إحياء أول عيد للموسيقى في 21 جوان 1982 حين كان “جاك لانغ” وزيرا للثقافة إلى جانب مدير الموسيقى و الرقص “موريس فلوري” برغبة منهما في تشجيع الهواة و مولعي الموسيقى إلى الخروج إلى الشارع و العزف على الآلات الموسيقية بمختلف الطبوع من الروك، الجاز،الغناء إلى الموسيقى الكلاسيكية.

و حقق أنذاك عيد الموسيقى الأول الذي كان تحت شعار ” قوموا لعزف الموسيقى”،  نجاحا باهرا بجمعه قرابة واحد مليون فرنسي.الأمر الذي ساهم في إنتشاره بشكل واسع 3 سنوات فيما بعد، عبر مختلف دول العالم مباشرة عقب تنظيم تظاهرة السنة الأوروبية سنة 1985.

 

عن نوال ثابت

شاهد أيضاً

1 49

مهرجان كان السينمائي: حضور عربي قوي في المسابقات غير الرسمية

افتتحت الثلاثاء النسخة الـ 75 لمهرجان كان السينمائي العالمي، والتي يتنافس فيها 21 فيلما في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS
الحدث