inbound4710756445934160303 scaled

حظيرة تيكجدة.. المحمية الطبيعية القريبة إلى قلوب الجزائريين تكتسي الحلة البيضاء

استبشر الجزائريون بعودة الأمطار والثلوج بعد مرحلة جفاف مقلقة عاشتها البلاد، مما أثار تخوف المزارعين من كساد الموسم الزراعي. وفي المرتفعات الشمالية للجزائر، انتعشت السياحة الشتوية بشكل ملفت بعد أن اكتست جبال الأطلس الحلة البيضاء بعد تسجيل تساقط كثيف جدا للثلوج أغرى السياح الذين يتدفقون على مدار أيام الأسبوع، على الحظائر الوطنية على غرار حظيرة الشريعة بالأطلس البليدي في وسط الجزائر، ومحمية تيكجدة المترامية على سلسلة جبال جرجرة شرق البلاد.

هدى مشاشبي / ميديا ناو بلوس

 

عادت الثلوج من جديد لتغطي المرتفعات الجزائرية في أكثر من  20 ولاية، ممتدة من الشرق انطلاقا من مرتفعات سيرايدي بعنابة إلى برج بوعريريج وسطيف وتيزي وزو إلى وسط البلاد نحو المدن الداخلية مرورا بالمدية ووصولا إلى صحراء بشار وغرداية التي صنعت صورا فريدة من نوعها بعد أن افترشت الثلوج الرمال الذهبية، فتحولت إلى لوحة فنية تغنى بها الجزائريون الذين زلزلوا مواقع التواصل الاجتماعي بالعديد من الصور والفيديوهات التي توثق الظاهرة الفريدة الغائبة عن الجزائر لمدة 10 سنوات كاملة.

 

تيكجدة.. لؤلؤة جرجرة تغري عشاق الطبيعة

لطالما كانت الحظيرة الوطنية لتيكجدة ( شمال شرق ولاية البويرة ) قبلة للزوار وعشاق الطبيعة لاسيما في فصل الشتاء متى تنتعش السياحة الداخلية، وتتحول منحدراتها إلى مسارح للتزلج تأتيها الوفود من كل أنحاء البلاد ومن الخارج أيضا.

ونظرا لتنوعها وتميزها وسحر طبيعتها، رشحت منطقة تيكجدة التي ترتفع بنحو 1478 متر فوق سطح الأرض لأن تكون المحمية الأجمل في إفريقيا، وهي التي تم تصنيفها كأحد أهم المحميات الطبيعية في العالم، وهي التي تعانق حظيرة جرجرة الفريدة.

ولعلّ أهم ما يميّز منطقة تيكجدة هو انفرادها بمناظر طبيعية قل نظيرها في العالم، وغطاء نباتي نادر الوجود، في حين يلائم مناخها الرطب الاستجمام صيفا وممارسة رياضة المشي الجبلي خلال الشتاء والربيع والاستمتاع بهواءها النقي الهادئ الذي ينصح به الأطباء خاصة لمرضى الربو وضيق التنفس ومختلف الحساسيات الجلدية.

وتزخر حظيرة تيكجدة بغطاء نباتي كثيف يتشكل أساسا من أشجار الأرز والفلين والصنوبر الحلبي الأسود النادر، والتي تتراوح أعمارها ما بين 600 و 1000 عام، وهو ما رشحها لأن تكون محمية طبيعية عالمية تابعة لحظيرة جرجرة منذ سنة 1935، وتدرج سنة 1988 ضمن التراث العالمي البيئي.

وتتميز حظيرة تيكجدة أيضا بتوفرها على العديد من المغارات والكهوف التي تشكلت عبر فترات معينة من الزمن، على غرار كهف “أسول” بعمق 900 متر وكهف “النمر” بعمق 1007 متر، ومغارة “الجليد” بعمق 230 مترا.

ولا يتوقف إبداع الخالق عند هذا الحد، وإنما يتعداه إلى كون هذه المحمية العزيزة على قلوب الجزائريين تحتضن في أرضها أشكالا وأصنافا كثيرة من الحيوانات من الأبقار والماعز التي ما إن تراها تسير بأمان في قلب المحمية حتى يخيّل إليك أنها مشردة، إلا أنها وعلى غرار سكان الأرض الطيبة تعرف عنوانها ودارها جيدا.. هنا الوطن.

هنا في محمية تيكجدة يمكن تمييز أصناف متنوعة من الطيور والحيوانات منها النسر الملكي وطير جبايات وقردة الماغو البربري النادر والذئب الأحمر، ولعلّ القردة هي أكثر من يحتك ويفرح بالزوار ممن يكرمونها بمختلف الأطعمة المفضلة لديها على غرار الموز والغاليت.

رحلات مكثفة

تغتنم وكالات السفر المحلية في الجزائر موسم الشتاء لتكثيف عملها الذي يتركز أساسا في تنظيم رحلات إلى المحميات الطبيعية والمواقع التي تشهد تساقطا معتبرا للثلوج، حيث يزيد الإقبال من طرف السياح من محبي الطبيعة وأولئك الباحثين عن الهدوء والراحة في المرتفعات بعيدا عن ضوضاء المدينة. في حين يرى الشباب في مثل هذه الرحلات فرصة لممارسة هواياتهم المفضلة والمتمثلة أساسا في المشي الجبلي والتزلج على الجليد.

رافق فريق ميديا ناو بلوس إحدى وكالات السفر المحلية نحو حظيرة تيكجدة خلال عطلة نهاية الأسبوع الجارية، لمشاركة السياح تجربتهم هذه، بحيث تجاوز عدد الوافدين خلال هذه الرحلة 45 شخصا من كلا الجنسين ومن مختلف الفئات العمرية بين أطفال وشباب وشيوخ أيضا، قدمو جميعهم وكلهم رغبة في الاستمتاع بالثلوج التي تعود إلى الجزائر بعد عشرية كاملة من الغياب.

أما عن الأسعار فتعد مقبولة إلى حد ما بحيث تتفق جل الوكالات على عتبة  1700 دينار بالعملة المحلية ( حوالي 9 أورو ) تشمل مصاريف النقل والمرافقة بدون توفير الأكل والشرب.

حطت أقدامنا محمية تيكجدة في تمام العاشرة صباحا حيث كانت وفود الزوار تأتي تباعا من مختلف الولايات الجزائرية، فيما كانت السلطات المحلية تواصل عملها في فتح الطرقات المغلقة أمام الزوار وتعمل عناصر الدرك الوطني على مرافقة العائلات لضمان أمنهم وسلامتهم، خاصة بعد تسجيل حالات ضياع لعدد من الأشخاص الذين ضلّوا الطريق بسبب كثافة الثلوج وانتشار الضباب في المنطقة.

يسارع شباب المنطقة خلال هذه الفترة إلى استغلال الفرصة لتحقيق الربح عن طريق تأجير أدوات التزلج للزوار الذين استحسن الكثير منهم توفيرها فيما اشتكى آخرون غلاء أسعارها التي تقدر بــ 600 دينار بالعملة المحلية ( حوالي 3 أورو ) للساعة الواحدة من الاستغلال.

مرافق شحيحة

بالرغم من كون محمية تيكجدة الطبيعية قبلة للجزائريين والسياح على مدار العام نظرا لطبيعتها ومناخها المعتدل، إلا أنها وعلى غرار العديد من المناطق السياحية في الجزائر تفتقر إلى المرافق الضرورية التي تجعل منها قطبا سياحيا يستطيع ضمان الإقامة ومختلف وسائل الراحة، بحيث تفتقر إلى العدد الكافي من الفنادق الذي يستطيع تغطية العرض الكبير من قبل الزوار والمهتمين بقضاء العطلة في رحاب المحمية.

وفي هذا الصدد قال عدد من الزوار الذين حدثتهم ميديا ناو بلوس، أنهم يأملون في ترقية السياحة داخل الجزائر وذلك بتوفير كل الوسائل التي من شأنها أن تساهم في استقطاب السياح، خاصة وأن الطبيعة العذراء مهيأة لذلك لا ينقصها سوى إرادة حقيقية للنهوض بقطاع السياحة الذي يعد مصدر دخل مهم للعديد من الدول على غرار تونس وباريس والمغرب على سبيل المثال.

القاتل الصامت

انخفضت درجات الحرارة في العديد من المدن الجزائرية إلى أقل من 10  درجات تحت الصفر خاصة في الهضاب العليا  التي تضم كل من سطيف وبرج بوعريريج نحو جبال الأوراس في كل من باتنة وخنشلة وتبسة، وهو ما أجبر العائلات على البحث عن سبل لتعزيز التدفئة في البيوت، لمقاومة شدة البرد، لكن التوصيل العشوائي لأنظمة التدفئة وعدم مطابقته مع المعايير الضرورية لضمان السلامة، تسجل مصالح الحماية المدنية يوميا حالات وفاة للعديد من الأفراد ولعائلات بأكملها في الكثير من الأحيان اختناقا بغاز أحادي أكسيد الكربون المنبعث من الأجهزة الخاصة بالتدفئة المركزية، ليتحوّل الأمر إلى مأساة حقيقية تعيشها الجزائر وهي تصبح يوميا على وقع أنباء الوفيات التي تقدمها المديرية، والتي أعلنت في بيان لها أمس، عن تسجيل 61 حالة وفاة منذ بداية السنة الجديدة 2023، فيما تم إنقاذ 788 شخص من الموت المحقق.

عن Houda Mechachebi

شاهد أيضاً

morderGaza

ادانة واسعة لاسرائيل اثر قصفها لموكب اغاثي اجنبي بقطاع غزة

بشدة غير مسبوقة دانت دول ومنظمات عدة، بينها الأمم المتحدة، “تجاهل القانون الدولي الإنساني” اثر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS