Interdit femmes nager 996105353

فرنسا: وزير الداخلية يطعن في قرار يسمح بارتداء البوركيني في مسابح غرونوبل

أعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرارلد دارمانان، الثلاثاء أنه سيسعى إلى تغيير قرار اعتمدته سلطات مدينة غرونوبل، يقضي بالسماح للنساء بارتداء “البوركيني” في المسابح البلدية، واصفا الإجراء بـ “المستفز والمعارض للقيم الفرنسية”.

 

هدى مشاشبي / الوكالات

 

وطالب دارمانان، بطعن قانوني في اللوائح الجديدة، التي تسمح بارتداء لباس البحر الإسلامي أو (البوركيني)، في المسابح البلدية، واصفا التغيير بأنه ” استفزاز غير مقبول يتعارض مع قيمنا”.

ويأتي قرار دارمانان، وسط جدل قائم في فرنسا حول البوركيني الذي ترتديه بعض النساء المسلمات لتغطية أجسادهن وشعرهن أثناء السباحة، إذ يرى منتقدوه أنه رمز لانتشار الإسلام المتشدد، بينما يعتبر المدافعون عن ارتدائه أن الأمر مرتبط بحرية شخصية.

وغيرت مدينة غرونوبل الواقعة في جبال الألب، قواعد استخدام المسابح العامة الاثنين للسماح بجميع أنواع ملابس السباحة وليس فقط ملابس السباحة التقليدية للنساء وسراويل الرجال القصيرة.

وبموجب قانون جديد لمكافحة “الانفصالية الإسلامية” أقره البرلمان عام 2021، يمكن للحكومة الطعن في القرارات التي تشتبه في أنها تقوض التقاليد العلمانية الصارمة في فرنسا، والتي تهدف إلى فصل الأديان عن الدولة.

وأثير الجدل حول ملابس السباحة مع أولى محاولات عدد من رؤساء البلديات في جنوب فرنسا لحظر البوركيني على شواطئ البحر الأبيض المتوسط في صيف 2016، وألغيت القيود في النهاية لاعتبارها تمييزية.

من جانبه، دافع إريك بيول، رئيس بلدية غرونوبل، وهو أحد أبرز السياسيين الخضر في البلاد ويقود ائتلافا يساريا واسعا، عن تحرك البلدية باعتباره انتصارا.  وقال لإذاعة “آر إم سي” الإثنين إن “كل ما نريده هو أن يتمكن الرجال والنساء من ارتداء ما يريدون”.

وأضاف بيول: “أريد أن تكون المرأة المسلمة قادرة على ممارسة دينها أو تغييره … وأود أن تكون قادرة على السباحة، أريدهن أن يكن أقل عرضة لمطالبتهن بارتداء ملابس بطريقة ما أو بأخرى”.

في هذا السياق، أكد رئيس حزب الخضر جوليان بايو، أن القرار لا علاقة له بقوانين العلمانية التي تلزم مسؤولي الدولة بالحياد في الأمور الدينية ولكنها تضمن حقوق المواطنين في ممارسة عقيدتهم بحرية.

ويعدّ الإجراء الذي قامت به سلطات بلدية غرونوبل، الثاني من نوعه، بعد أن سبقتها بلدية رين الواقعة شمال غرب البلاد، إلى تحديث لوائح المسابح في 2019، للسماح بارتداء البوركيني وأنواع أخرى من ملابس السباحة.

 

عن خولة أحمد

شاهد أيضاً

inbound7745848433723343385

فرنسا: مجلس الدولة يقرّ منع البوركيني في المسابح العامة بمدينة غرونوبل

قرّر مجلس الدولة الفرنسي، وهو أعلى محكمة إدارية، الثلاثاء تأييد حكم سابق بمنع ارتداء البوركيني في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Facebook
ميديا ناوبلوس - MEDIANAWPLUS
الحدث